اغلاق

مدرسة البسمة في كسرى سميع تبدع بمهرجان الزيت والزيتون

أقيم مؤخّرا في مدرسة البسمة في قرية كسرى التي تديرها المربّية ادما قبلان ، مهرجان الزيت والزيتون . واستقبلت مدرسة البسمة بادارتها وطاقمها ضيوفها
Loading the player...

الأعزاء من مدراء ، مفتشين ، مندوبين من المجلس المحلي ، أهالي الطلاب ، مركزين بالتربية الاجتماعية ، معلمين وطلاب من مدارس كسرى سميع بفقرة كشفية فنية على أنغام الطبول من تقديم فرقة الكشافة والمدرب مروان فلاح ، وبفنجان قهوة مرة من تحضير الشيخ  أبو إميل روني شقور .
وبعدها انتقل الضيوف للتجوّل بين البسطات المتنوعة من طعام يخص الزيت والزيتون وخبز الصاج بالإضافة للمأكولات الشعبية وعرض منتجات أخرى مختلفة من مشاريع ومصنع المدرسة ، حيث تم بيع المنتوجات بأسعار رمزية يعود ريعها لفعاليات مختلفة للطلاب الأعزاء.

فعاليات ترفيهية متنوعة

تخلل اليوم فعاليات ترفيهية متنوعة من قبل الشبيبة العاملة والمتعلمة وحركة الشبيبة وفقرة تربوية موسيقية لعرض جوقة المدرسة وعرض دبكة عربية بالاضفة الى معرض لوحات إبداعية من ورق الخريف بعنوان "لمسة خريفية"، وخيمة عربية تجسّد لتراث الأصيل ومسك الختام كانت كلمة مديرة المدرسة التي شكرت كل من حضر وشارك بهذا المهرجان الناجح الرائع والمميز للزيت والزيتون .
كان هذا اليوم يوما حافلا بالفعاليات الممتعة والطاقات الإيجابية زينته مشاركة الأهالي خاصة والضيوف من المؤسسات ورؤية الفرحة على وجوه الطلاب .
وشكرت المدرسة بكلمات شكر من القلب " كل من شارك ومد يد العون من طاقم تربية اجتماعية وطاقم المدرسة ككل، والأهالي الذين ساعدوا بالتحضير والمواد وكل من تبرع من مادياته ووقته ، إلى المزيد من الأيام الحافلة بالنجاحات والإنجازات " .


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما والمدرسة

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق