اغلاق

لن تصدقوا.. اكتشاف مضاد حيوي جديد في دودة طفيلية

اكتشف باحثون في جامعة "نورث إيسترن" الأمريكية مضادا حيويا طبيعيا مختبئا في دودة طفيلية صغيرة، تعيش في التربة، وأثبتت الاختبارات


صورة للتوضيح فقط - تصوير: iStock-piola666

التي أجريت على الفئران أن هذا الاكتشاف واعد حتى الآن.
وقال العلماء المشاركون في الدراسة "إنه على مدار عقود من الزمن، كان لدينا اليد العليا على البكتيريا، حيث قمنا بإزالة العديد من الإصابات بسهولة إلى حد ما باستخدام المضادات الحيوية، لكن الإستخدام المكثف أدى إلى سباق تسلح بيننا وبين البكتيريا".
وأضافوا "أن تطوير عقاقير جديدة يتطلب وقتًا وعملية كثيفة التكلفة، والبكتيريا تتطور بمقاومة أسرع مما يمكننا مواكبته، وهناك الآن "سلالات خارقة " تقاوم جميع الأدوية المعروفة، حيث يزداد الوضع سوءًا إلى درجة أن تقريرًا حديثًا حذر من أن الحشرات الخارقة قد تقتل ما يصل إلى 10 ملايين شخص سنويًا بحلول عام 2050 ، مما يعيدنا إلى "العصور المظلمة للطب".
وقال الدكتور كيم لويس، مدير مركز اكتشاف مضادات الميكروبات في الشمال الشرقي من مدينة "بوسطن"الأمريكية، وكبير الباحثين في الدراسة الجديدة : نفدت المضادات الحيوية لدينا نحن بحاجة إلى البحث عن مركبات جديدة بدون مقاومة موجودة مسبقًا في العيادة أو السكان".
وتابع :" لحسن الحظ، ليس البشر هم الكائنات الوحيدة التي تتطلع لقتل البكتيريا، حيث ان البكتيريا الأخرى هي دائما خارج لأسلحة جديدة لقتل المنافسين من أجل الغذاء، لذلك بدلًا من تطوير العقاقير من نقطة الصفر، من الطرق الواعدة العثور على أسلحة الحرب المجهرية هذه وتكييفها للاستخدام الخاص بنا".
واكتشف الفريق البحثي المضادات الحيوية الجديدة، التي يطلق عليها اسم "داروباكتين"، في ميكروبيوم (البكتيريا المفيدة) الأمعاء ديدان "النيماتود"، وهذه الديدان الصغيرة عبارة عن طفيليات تعيش داخل الجهاز الهضمي اليرقات والحشرات الأخرى.
وبمجرد الوصول إلى هناك، تطلق بكتيريا تسمى "فوتورهابدوس"(Photorhabdus )، والتي تقتل اليرقة حتى تتمكن كل من الدودة والبكتيريا من تناولها.. ولمنع الميكروبات الانتهازية الأخرى من سرقة الوجبة، تنتج بكتيريا "فوتورهابدروس" مركبا مضادا حيويا.

لمزيد من اشي بحير اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اشي بحير
اغلاق