اغلاق

روبوت على هيئة إنسان يستعد لقيادة مركبة ‘أوريول‘ الفضائية

سيكون الروبوت المسمى بـ أرتيوم، أول طيار سيقود مركبة "أوريول" الفضائية الروسية الواعدة (فيديراتسيا سابقا). أعلن ذلك المدير التنفيذي لمؤسسة "روس كوسموس" الفضائية


صورة للتوضيح فقط، تصوير: PhonlamaiPhoto-iStock

الروسية، ألكسندر بلوشينكو.
وأشار إلى أن أرتيوم ARTEM سيتولى قيادة المركبة كطيار آلي خلافا لروبوت "فيودور" الذي استخدم على متن المحطة الفضائية الدولية كآلية منفذة لبعض الأشغال البسيطة.
ويتوقع أن يطلق الروبوت" أرتيوم" عام 2023 على متن مركبة "أوريول" غير المأهولة حيث سيعمل طيارا لها وسيضغط على أزرارها ويقودها إذا اقتضى الأمر ذلك. أما رحلته الثانية فستتحقق عام 2024 حيث ستلتحم مركبة "أوريول" بالمحطة الفضائية الدولية، لكنه لن يتدخل في عملية الالتحام بالمحطة.
وأوضح المدير التنفيذي أن تعديلات أدخلت في تصميم روبوت "فيودور" بعد تحليل نتائج رحلته الفضائية. ومن البديهي أن تدخل تعديلات أيضا في تصميم "روبوت "أرتيوم" بعد قيادته لمركبة "أوريول" عام 2023.
وأضاف أن ملامح "أرتيوم" تبدو أكثر أناقة مقارنة بشقيقه "فيودور".
يذكر أن روبوت " فيودور" كان قد أطلق إلى المحطة الفضائية الدولية يوم 22 أغسطس وعاد إلى الأرض يوم 7 سبتمبر الماضي.

 

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
تجديدات واختراعات
اغلاق