اغلاق

النائب جبارين: ‘الى متى ستقف الشرطة مكتوفة الأيدي أمام ارهاب تدفيع الثمن؟‘

في أعقاب قيام عصابات تدفيع الثمن الإرهابية بالاعتداء على سيارات وممتلكات خاصة وكتابة عبارات عنصرية ومعادية للعرب في بلدة جلجولية، توجه النائب د. يوسف جبارين باستجواب الى وزير


صورة من مكتب النائب يوسف جبارين

الأمن الداخلي، جلعاد أردان، مطالبًا إياه "بالتصرف الفوري تجاه ارهابيي تدفيع الثمن والعمل على الإمساك بهم ومحاكمتهم على جرائمهم المستمرة منذ سنوات ضد المواطنين العرب في اسرائيل وضد البلدات الفلسطينية في الاراضي الفلسطينية المحتلة" .
وكانت عصابات ما يسمى "تدفيع" الثمن قد استهدفت بالأشهر الأخيرة كل من كفر قاسم والجش وجسر الزرقاء، بالإضافة الى العديد من البلدات الفلسطينية في الضفة الفلسطينية .
وقال جبارين في تعقيبه حول استمرار هذه الاعمال: "عندما نرى ونسمع رئيس الحكومة ووزراء مركزيين يحرضون جهارًا على الجماهير العربية وعلى ممثليهم في الكنيست، فإن هذا التحريض العنصري والدموي يلقى ترجمةً له على أرض الواقع، فالمناخ الفاشي الذي تبثه هذه الحكومة هي الأرضية الخصبة لحدوث هذه الاعتداءات الارهابية".
واستنكر جبارين "تقاعس الشرطة وسلطات تنفيذ القانون وتخاذلها في التعامل مع هذه الجرائم، وعدم الاكتراث بهذه الاعتداءات على أملاك العرب"، قائلًا: "الى متى ستقف الشرطة مكتوفة الأيدي أمام ارهاب تدفيع الثمن؟ ان عدد لوائح الاتهام ضد الارهابيين ما زال هامشيًا نسبة لكمية هذه العمليات الاجرامية وخطورتها. آن الأوان لوضع حدٍ لهذا العبث بحياة وممتلكات العرب" .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق