اغلاق

إعلان وفاة ابراهيم حصارمة من البعنة متأثرا بجراحه بإطلاق نار

بعد أسبوعين من حادثة إطلاق النار التي وقعت في بلدة البعنة، والتي أصيب خلالها ابراهيم احمد حصارمة ابو احمد ( 63 عاما ) بجروح بالغة الخطورة، فقد أعلنت فجر اليوم ،


المرحوم  ابراهيم حصارمة 

 الطواقم الطبية في مستشفى الجليل الغربي وفاته متأثرا بجراحه.  وكان حصارمة قد أدخل إلى قسم العلاج المكثف في المستشفى في محاولة لإنقاذ حياته حتى أن أعلن عن وفاته .
وافاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما انه تمت إحالة جثمان الفقيد إلى معهد الطب العدلي "أبو كبير"، في الوقت الذي لم يتحدد فيه موعد تشييع الجنازة.
وتسود حالة من الغضب والاستياء العارمة في بلدة البعنة والمنطقة منذ انتشار نبأ الوفاة المفجع، حيث يطالب الأهالي بوقف مسلسل اراقة الدماء في المجتمع العربي.

بيان من مستشفى الجليل الغربي
وجاء في بيان صادر عن مستشفى الجليل الغربي :" توفي الليلة المصاب من البعنة البالغ من العمر 65 عاما والذي تم نقله للمستشفى يوم 20.11.2019 وهو مصاب بجراح بالغة الخطورة".
وأضاف البيان:" معظم الفترة التي مكث بها الفقيد للعلاج، كان ذلك في وحدة العلاج المكثف، بحيث كان موصولا بجهاز للتنفس، وفي الايام الأخيرة تدهورت حالته الى ان توفي ".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق