اغلاق

بنك مركنتيل يستكمل عملية دمج بنك ‘مونيتسيپال‘

استكمل بنك مركنتيل، مطلع هذا الأسبوع، عملية دمج بنك مونيتسيپال. بنك مونيتسيپال، بنك داكسيا سابقًا (من مجموعة داكسيا الفرنسية)،


تصوير: علاقات عامة

كان ماركة رائدة ومميّزة في مجال النشاط المصرفي مع السلطات المحلية والقطاع العام في البلاد.
وتشكّل عملية شراء "مونيتسيپال" خطوة إلى الأمام في مسيرة ازدهار بنك مركنتيل المستمرة. وتزامنَا مع هذا الدمج يقوم بنك مركنتيل بإضافة دائرة إلى القسم التجاري: "دائرة السلطات المحلية".
أما زبائن مونيتسيپال منذ الآن ولاحقًا فسيتم ضمّهم إلى بنك مركنتيل من مجموعة ديسكونت-إحدى المجموعات الرائدة في البلاد. ويتمتع الزبائن من بنية تحتية تكنولوجية وديجيتالية متقدّمة وعروض قيّمة متنوعة في مجالات مصرفية مختلفة مثل: بطاقات الاعتماد، نشاط في سوق رأس المال والانتشار الواسع للفروع-وكل هذا إلى جانب المهنية العريقة لبنك مونيتسيپال في مجال السلطات المحلية.

" خدمات مميزة "
رئيسة مجلس إدارة بنك مركنتيل-المحامية استر دويتش تقول: "نحن سعداء لإتمام هذا الدمج وعلى استعداد لاستقبال زبائن مونيتسيپال الذين هم زبائننا منذ اليوم. شكرًا لكم على ثقتكم بنا ونحن نلتزم بالاستمرار في تقديم الخدمات المميزة التي قدّمت لهم دائمًا. بإسمي وإسم المجلس الإداري وإدارة مجموعة مركنتيل -ديسكونت، نتقدم بالشكر لأصحاب الأسهم على اختيارنا ومنحنا ثقتهم. شكر خاص لمجلس إدارة مونيتسيپال ولرئيسته السيدة ليڨنا شيفمان، على إدارتها وتنظيمها لعملية الدمج بشكل ناجح".
شوكي بورشطاين، المدير العام لبنك مركنتيل، يقول: "نفخر ونعتز باختيارنا من قبل أصحاب الأسهم في بنك مونيتسيپال ليندمج معنا، ونعتبر هذا الدمج خطوة رائعة في مسيرة مركنتيل في هذه الفترة تحديدًا، حيث احتفل بنك مركنتيل بمرور 100 عام على تأسيسه وبدأ في الـ100 عام القادمة. لا شك بأن هذا الدمج بين البنكين يمثّل قيمة كبيرة في عالم الصيرفة المليء بالتحديات والمنافسة. يشكّل الدمج استمرارًا رائعًا لنشاطنا في القطاعات والمجتمعات التي نعمل بها. كما أنها فرصة سعيدة لنستقبل الموظفين والزبائن من بنك مونيتسيپال: السلطات المحلية، الإتحادات البلدية، عاملوها وسكّانها.
كوننا بنكًا مجتمعيًا فعّالًا في نشاطات المجتمع، نرى بهذا الدمج رافعة لتطوير ودعم الفرد والمجتمع في السلطات المحلية. بالتوفيق ونحو المزيد من العطاء".
أدار عملية الدمج المديرة العامة التي أنهت عملها مؤخرًا في مجموعة ديسكونت، ليلاخ توبيلسكي والمحامية استر دويتش، رئيسة مجلس إدارة بنك مركنتيل، زيڨ بيرون رئيس قسم الاستراتيجيات في بنك ديسكونت، مدير عام بنك مركنتيل، شوكي بورشطاين، ورئيس قسم الصيرفة في مركنتيل، تسيون بيكر، وشركة ديسكونت كابيتال برئاسة المديرة العامة للشركة، هيلا حيمي- ألپيرت.(ع.ع)

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق