اغلاق

شبكة وصال تختتم فعاليات حملة ‘16 يوم‘ في خانيونس

اختتمت شبكة وصال التابعة لجمعية الثقافة والفكر الحر فعاليات حملة " 16 يوم" لمناهضة العنف ضد المرأة ،بحفل ختامي بمقرها غرب محافظة خانيونس جنوب القطاع وبحضور مميز من كافة فعاليات المجتمع المدني .


صور من جمعية الثقافة والفكر الحر

وتتضمن الحفل عرض منتجات مشروع التوعية بالنوع الاجتماعي والمساواة بين الجنسين ،الذى نفذته الشبكة بالشراكة مع منظمة اوكسفام وبتمويل من برنامج الأغذية العالمي .
وقالت  مريم زقوت مدير عام جمعية الثقافة والفكر الحر " اجتهدنا خلال أنشطة الحملة التوعوية والإعلامية والثقافية والفنية والترفيهية  على تعزيز بعض المفاهيم  وغرس ثقافة تعزز من مفهوم مناهضة العنف ضد المرأة، والاستجابة الإنسانية للنهوض بالمساواة بين الجنسين، وتحسين مستوى الحماية المقدمة وفق القانون الدولي الإنساني للنساء والفتيات ضحايا العنف المبني على النوع الاجتماعي.
وأضافت زقوت " ان من يزيد وتيرة العنف داخل المجتمع الفلسطيني هو الاحتلال , فكلما زاد الاحتلال والقمع  زاد العنف المجتمعي , فهناك علاقة جدلية بين الاحتلال وبين العنف المجتمعي "،مطالبة بضرورة العمل على  انهاء الاحتلال الذى ينتهك كافة حقوق المرأة وينتهك قواعد القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، ويخالف  ميثاق روما الأساسي الخاص بالمحكمة الجنائية الدولية واتفاقية جنيف الرابعة، ويتنكر بشكل واضح   بمنظومة حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني، وينتهك قرار 1325 الخاص بحماية النساء وقت النزاعات المسلحة.
وبدورها قالت أيناس سيسالم من برنامج الأغذية العالمي "  أنه من باب سعينا وراء العمل الانساني الفعال والقائم على مبادئ حقوق الانسان والمساواة بين الجنسين , اتخذنا الكثير من التدابير على الصعيدين العالمي والمحلي , لضمان تعزيز الاستجابة للاحتياجات المتباينة بين الجنسين " .
وأضافت سيسالم " بأنه يلزمنا تكثيف كافة الجهود لرفع نسبة الوعي  والتخطيط على المدى  الطويل , مع اتباع نهج أكثر تضافرا لتعزيز المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة  من اجل واقع افضل , يكفل لها حياة كريمة " .
وتضمنت المنتجات والتي نفذت على مدار 16 يوم ضمن فعاليات الحملة الوطنية المشتركة "معا ضد العنف "،عرض لفيلم رومانية والذى يجسد قصة نجاح وتحدى لسيدة من شبكة وصال استطاعت ان تتغلب على ظروفها الاجتماعية والاقتصادية  وتوصل ابناءها لبر الأمان ، وبعد عرض  الفيلم دار نقاش حول الفيلم  ادارته فداء الاعرج , من  الاوكسفام ,حيث دارت النقاشات والمداخلات حول الحياة الاجتماعية وكيفية التصدي للعنف والادوار المنوطة بالزوجين القائمة على الشراكة ، وخلصت المداخلات بضرورة  تكثيف العمل والجهد لتغيير بعض المفاهيم وتعزيز ثقافة مناهضة العنف وتمكين وتوعية المرأة لتنتصر لذاتها وعائلتها ومجتمعها ، والعمل بشكل متوازي مع الرجال واعتبار ان الحياة قائمة على الشراكة الكاملة بين الرجل والمرأة وهو ما جسده زوج بطلة الفيلم، كما تضمن الحفل عرض استاند اب كوميدي تناول التوزيع العادل للغذاء داخل الاسرة , وكيف يكون للغذاء تأثير واضح على الجانب النفسي للمرأة , وتم تسليط الضوء على بعض السلوكيات التي تتعلق بممارسة العنف المبني على النوع الاجتماعي , تم تجسيدها وعرضها بطريقة كوميدية ساخرة ".
كما تتضمن الحفل فقرات موسيقة قدمتها فرقة المركز الثقافي، وعرض دبكة لفرقة مركز بناة الغد ،واختتم الحفل بالجولة الرابعة والنهائية من المسابقة الترفيهية  الثقافية  التي تم اطلاقها على شرف الجملة الوطنية المشتركة " معا ضد العنف " , وكان عدد المشاركين في المسابقة من الجولة الاولى 12 فريق كل فريق عبارة عن اسرة مكونة من 3 افراد , وهم من الفئات المستهدفة في برنامج الاغذية العالمي وفئات شبكة وصال .
يشار إلى أن الأمم المتحدة تطلق كل عام، حملة "16 يوماً لمناهضة العنف ضد المرأة"، التي تبدأ من 25 تشرين الثاني وهو اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة إلى 10 كانون الثاني، وهو اليوم العالمي لحقوق الإنسان.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق