اغلاق

نهائيا : حلّ الكنيست الـ 22 والتوجه لانتخابات مبكرّة في 2/3/2020

نقل موقع بانيت ، وقائع الجلسة الخاصة بحلّ الكنيست الـ 22 ، بعد فشل رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ومنافسه رئيس حزب كَحول لفان بيني جانتس ، من تشكيل حكومة جديدة .


تصوير: جدعون شارون
 
وقد صادقت الكنيست ، هذه الليلة ، بالقراءة الأولى على مشروع قانون حلّ الكنيست وتقديم موعد الانتخابات لتاريخ 2.3.2020 ، وذلك قبل ساعات قليلة من انتهاء المهلة الأخيرة لتشكيل الحكومة.
ويفيد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أنه وفق عملية التصويت ، فقد صوت الى جانب مشروع قانون حل الكنيست وأيده 91 عضو كنيست بدون معارضة ، اما مشروع قانون اجراء انتخابات الكنيست الـ 23 فقد مرّ بأغلبية ، حيث أيد مشروع القانون 93 وعارضه سبعة من أعضاء الكنيست .
وتواصلت عملية التصويت في الهيئة العامة للكنيست ، على مشاريع القوانين في القراءة الثانية والثالثة ، الى ما بعد منتصف الليل ، فيما حلت الكنيست نفسها رسميا من الناحية القانونية قبل اجراء التصويت في الهيئة العامة .
وحلّ الكنيست بشكل نهائي ، يعني التوجه الى صناديق الاقتراع مجددا ، للمرة الثالثة على التوالي ، في غضون اقل من عام ، في حدّث غير مسبوق في تاريخ البلاد  .
وعلم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، بان المستشار القضائي للكنيست ايال يينون ، أتاح استمرارية المداولات والخطابات في قانون حل الكنيست الثانية والعشرين الى ساعات ما بعد منتصف هذه الليلة ، مع العلم بان المهلة القانونية تنتهي في منتصف هذه الليلة .

تكلفة اقتصادية باهظة
وما كان يبدو يوما شبه مستحيل لكثير من الإسرائيليين، وهو الذهاب لمراكز الاقتراع للمرة الثالثة بعد انتخابات غير حاسمة في أبريل نيسان وسبتمبر أيلول، بات وشيكا الآن. لكن التكلفة الاقتصادية باهظة إذ ستمر فترة من عام 2020 قبل اعتماد ميزانية جديدة، وهو ما يعني شهورا من تخفيضات الانفاق التي ستؤثر على النمو وعلى قضايا شائكة اخرى .

تبادل الاتهامات بين الأطراف
ولم يفز حزب الليكود اليميني بزعامة نتنياهو ولا حزب كَحول لفان بقيادة منافسه الرئيسي، رئيس الأركان السابق بيني جانتس، بأغلبية تمكن أيا منهما من تشكيل الحكومة في الاقتراعين السابقين.
وأوكل رئيس الدولة إلى الاثنين مهمة تشكيل حكومة ائتلافية في مسعى باء بالفشل وأنحى كل منهما باللائمة على الآخر في الوصول إلى طريق مسدود عندما لم يتمكنا من الاتفاق على بنود رئاسة الوزراء ”بالتناوب“.
وفي الاقتراعين السابقين، كان معارضو نتنياهو يركزون على تحقيقات الفساد ضده، ومن بينها مزاعم بأنه منح مزايا لأباطرة الإعلام من أجل الحصول على تغطية إعلامية تحابيه.
لكن نتنياهو، أطول الزعماء بقاء في السلطة بإسرائيل، يدخل المنافسة هذه المرة في أجواء تخيم عليها سحابة لائحة الاتهام الجنائية بعد الإعلان عن اتهامه بالرشوة وخيانة الثقة والاحتيال الشهر الماضي.


نيسنكورن :" يوم صعب للجمهور الإسرائيلي "

وقال أفي نيسكورن ، خلال انعقاد الجلسة في الهيئة العامة للكنيست :" لقد فكرت أو على الأقل آمل أن تكون القوانين التي سأعتمدها عبارة عن مقترحات اجتماعية وليست اقتراحات لحل الكنيست ، لكن هذا ما يحدث في هذا الوقت. إنه يوم صعب بالنسبة للجمهور الإسرائيلي ، يعتقد كل طرف أن الطرف الآخر هو المسؤول وأطلب أن نتصرف بمسؤولية  ونعرف أيامًا أفضل ".
وقال الوزير ياريف ليفين نيابة عن الحكومة: "نفضل جميعًا عدم الوصول إلى هذا الموقف . أود أن أنتهز الفرصة لأشكر عضو الكنيست نيسنكورن أننا على الأقل عرفنا كيف نجتاز هذا الموقف ، وتمرير هذه القوانين بموافقة وباجواء جيدة ، وربما تكون أشعة ضوئية صغيرة في ظلمة كبيرة للغاية " .
يشار الى أنه في الجلسة السابقة للجنة المنظمة ، طلب عضو الكنيست عوديد فورير أيضًا التصويت على مشروع قانون حزبه الذي يدعو إلى إجازة شخصية فقط للمواطن الذي سيشارك في الإدلاء بصوته ، وقد أوضح رئيس اللجنة نيسينكورن وعضو الكنيست مائير كوهين من حزب كحول لفان أنهما لن يسمحا بهذه الخطوة لأنه لم يكن هناك اتفاق كامل.
وأضاف نيسينكورن: "لا أحد يريد إلغاء يوم العطلة ، لا يمكن للناس الذهاب إلى العمل. لا ينبغي معاقبة الجمهور بسبب جرهم إلى انتخابات ثالثة. أعتقد أن هذه القضايا والنظام الانتخابي يمكن مناقشتهما بتعمق عندما تكون هناك كنيست عاملة ، وهناك لجان عاملة ، لا تتعرض للخطف بالطريقة التي لا يعرف بها أحد عواقبها " .

لابيد :"
ستكون الانتخابات مهرجانًا للكراهية والعنف "
يائير لابيد عضو الكنيست ورقم 2 في كحول لفان قال :" أبعدوا الأطفال عن التلفزيون ، فهناك انتخابات. ستكون الانتخابات مهرجانًا للكراهية والعنف ، لذلك لن يكون الأطفال على شاشات التلفزيون ولن يروا ما يقوله منتخبو الجمهور . أصبح الاحتفال الديمقراطي لحظة مخزية في هذا البيت "الكنيست" " .

نتنياهو :" كحول لافان فرضوا
علينا انتخابات جديدة "
وأفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان رئيس الوزراء وزعيم حزب الليكود ، بنيامين نتنياهو ، نشر فيديو قبل التصويت بالقراءة الاولى في الكنيست على مشروع قانون حل الكنيست ، وقال نتنياهو فيما قال في الفيديو:" في الساعات الاخيرة ، يخرج كحول لفان من طوفان الدوران ، ويريدون إخفاء حقيقة أنهم فعلوا كل ما في وسعهم لتجنب تشكيل حكومة وحدة وطنية واسعة تنجح بضم وادي الأردن ، هم حاولوا كل ما بوسعهم لتشكيل حكومة أقلية مع داعمي الاٍرهاب أيمن عودة وأحمد الطيبي ، ايضا بذلك فشلوا ، وفرضوا علينا انتخابات جديدة .  هذا كنّا بغنى عنه ومن اجل الامتناع عن العودة لمثل هذا الوضع يجب الفوز وبشكل كبير" .

كحول لافان يرد :" احتفظ ببعض الأكاذيب للحملة "
وجاء من كحول لفان رد على فيديو نتنياهو: "احتفظ ببعض الأكاذيب للحملة كذلك. لم يخاطب نتنياهو خلال الفيديو بأنه يفكر في التخلي عن الحصانة من المقاضاة. نتنياهو ورئيس اليمين الجديد نفتالي بينيت محتاران بالحضور لجلسة الكنيست من اجل التصويت في او التغيب منها " .


 (Photo by Amir Levy/Getty Images)


 (Photo by GALI TIBBON/AFP via Getty Images)


 (Photo by Amir Levy/Getty Images)


تصوير الكنيست


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق