اغلاق

فعالية للفت الانظار لمدينة بيت جالا ضمن فعاليات الاعياد الميلادية

في اطار فعالياتها للاحتفال بالاعياد الميلادية المجيدة ، نظمت بلدية بيت جالا وبالتعاون مع مجموعة باور الفنية وحركة الحق في الحركة للفلسطينين فعاليات Santa Run

 


صور من بلدية بيت جالا

بمشاركة المئات من ابناء مدينة بيت جالا وعدة مناطق فلسطينية حيث سعت الفعالية للفت الانظار الى مدينة بيت جالا لهدفين الاول اظهار ما تعانيه المدينة من ظلم وقهر جراء ممارسات الاحتلال واجراءاته العنصرية من قمع وهدم للمنازل ومصادرة للاراضي اما الهدف الثاني فهو ترويج مدينة بيت جالا كوجهة سياحية للسياحة الداخلية والخارجية.
وقال رئيس بلدية بيت جالا نيقولا خميس :" ان هذه العفالية تندرج في اطار فعاليات بلدية بيت جالا بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المحلي بالمدينة لادخال البهجة والسرور الى قلوب ابناء شعبنا الذين يحتفلون بعيد ميلاد السيد المسيح من جهة ولفت الانظار الى المدينة على اكثر من صعيد" .
واضاف ان "بلدية بيت جالا اخذت على عاتقها تنظيم Santa Run من اجل تشجيع السياحة للمدينة كما انها تهدف الى ادخال الفرحة على وجوه الشباب"، معربا عن امله بان تستطيع البلدية تنظيمه كل عام.
واوضح خميس ان بلدية بيت جالا ستحتفل بانارة شجرة عيد الميلاد للعام 2019 يوم الاحد في تمام الرابعة والنصف حيث سيتجمع الاهالي والضيوف بالمدينة قرب النادي الارثوذكسي ومن ثم الانطلاق نزولا حتى ساحة البلدية حتث سيكون الاحتفال المركزي هناك .
وشدد خميس على ان مدينة بيت جالا مدينة مهمة على اكثر من صعيد، موضحا ان الهدف من هذه الفعاليات جذب ابناء شعبنا للقدوم الى المدينة لتذوق ماكولاتنا ومشاركتنا فرحتنا كما باقي المدن الاخرى التي تحتفل بالاعياد.
بدوره، قال نائب رئيس بلدية بيت جالا ايلي شحادة :" ان فعالية سانتا رن هي احدى ابرز فعاليات المدينة بمناسبة الاعياد الميلادية المجيدة والتي تحمل اكثر من رسالة ومعنى لاظهار بيت جالا وما تحتويه من سياحة وتراث وثقافة حيث يمر مسار الركض الخاص بساتنا رن في البلدة القديمة ببيت جالا ويظهر المعالم السياحية وتاريخ المدينة على مختلف الاصعدة من جهة كما انه يمر بمواقع تتعرض لحملات اسرائيلية محمومة خصوصا في منطقة خلة حمامة و بير عونة اللتان تتعرضا لحملة استهداف من حيث مصادرة الاراضي للمواطنين وهدم منازلهم من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي" .
واضاف شحادة ان "بلدية بيت جالا ومؤسسات المدينة ياملون ان يستمر هذا النساط بشكل سنوي ضمن فعاليات الاعياد الميلادية المجيدة"، مؤكدا ان "رسالة سانتا رن من خلال هذا السباق تحمل معاني عدة منها رسائل شبابية ورسائل معايدة وفرح نامل ان تستمر بلدية بيت جالا ارسالها وبثها خلال الأعياد" .
جورج زيدان احد مؤسسي مؤسسة حق الفلسطينين بالحركة قال "ان هذه الفعالية تحمل رسائل عدة اهمها خلق اجواء فرح ببيت جالا وبيت لحم مدينة كونها مدينة السلام ومهد السيد المسيح موضحا ان هناك مشاركين من كل المحافظات والذين قدموا للاحتفال معا بالاعياد الميلادية المجيدة" .
واوضح زيدان ان "فعالية سانتا رن ايضا يمثل اشارة للمعيقات التي تعاني منها بيت جالا وبيت لحم اللتان تعانيان من الاغلاق والجدار والاستيطان وبالتالي فان هذا الركض اليوم يمثل رسالة دولية حول ما تعانيه محافظة بيت لحم المحاطة بالجدار والاستيطان والحواجز على الشوارع وعندما نتحرك تواجهنا كل هذه الممارسات ونستطيع اعلام كل من شارك اليوم بما نعانيه يوميا معربا عن امله بان يكبر الماراثون بشكل اوسع من اجل ايصال رسالة مهد السيد المسيح الى العالم اجمع" .
وقال المشاركون ان "مشاركتهم بالفعالية تحمل رسائل عدة اهمها ارسال رسالة الى العالم اجمع بان بيت لحم وكافة المدن المسيحية التي تحيط بها تتعرض لحملة استهداف اسرائيلية من خلال الاستيطان ومصادرة الاراضي وهدم المنازل وحصار المدينة المقدسة" .



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق