اغلاق

لاجئة فلسطينية:‘نحن لا شيء بدون مساعدات الأونروا‘

صوتت الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الجمعة على تجديد تفويض الأونروا لتوفير خدمات التعليم والصحة والإغاثة لأكثر من خمسة ملايين لاجئ فلسطيني


Photo by MOHAMMED ABED/AFP via Getty Images)

في أنحاء المنطقة. وتقول الأونروا إن خدماتها ضرورية "في ظل عدم وجود حل لمشكلة اللاجئين الفلسطينيين".
لكن إسرائيل ترفض حق العودة التي يطالب بها سلامة وغيره من اللاجئين خشية أن تفقد البلاد أغلبيتها اليهودية.
وفي قطاع غزة، تقول زكية موسى إن أسرتها كانت تملك في السابق 16 فدانا إلى الشمال من الحدود المحصنة للقطاع مع إسرائيل.
وأمضت زكية التي تبلغ من العمر 63 عاما حياتها كلها في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في القطاع، الذي تحاصره إسرائيل منذ عام 2007.
وبالقرب من منزلها في مخيم الشاطئ على ساحل البحر المتوسط بغزة، كان فلسطينيون يفرغون أكياس الدقيق التي يتسلمونها من الأونروا، التي تقدم المساعدات لأكثر من نصف سكان القطاع. ويبلغ عدد سكان غزة مليوني نسمة.
وقالت زكية "الأونروا تزودنا بالدقيق والزيت النباتي والفاصوليا والحليب.. نعالج بالمجان، ونحصل على الأدوية... نحن لا شيء بدون الأونروا".
وأضافت أن أرض عائلتها كانت تشتمل على منزل تحيط به مساحات مزروعة بالفاكهة والخضار، وكلها شمال معبر إيريز الحدودي مع إسرائيل.
وتقول إنه لو اختلفت الظروف، لكانت هذه الأرض على بعد مسافة قصيرة تقطعها سيرا على الأقدام. وأضافت "لو بدأت المشي الآن، سأكون هناك عصرا".


Photo by MOHAMMED ABED/AFP via Getty Images)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق