اغلاق

مدرسة الرازي الإبتدائية في الناصرة تحتفل بعيد الميلاد المجيد

" إذا أردنا أن نحقّق السّلام الحقيقي في العالم، فعلينا أن نبدأ بتعليم الأطفال. فمرحلة الطّفولة هي أولى مراحل الحياة الّتي يجب أن نعمل على بنائها وتنميتها على أتمّ وجه


تصوير: مدرسة الرازي

فالأطفال هم من أرقى مخلوقات الكون وأهمّ مورد لبناء حياة سليمة وآمنة ومعطاءة. فكلّما زرعنا ونقشنا بداخلهم الحبّ والضحك والسّلام والأمان حصدنا جيلًا معطاءً ومفكّرًا ومبدعًا إلى أبعد الحدود" ، هذا شعار مدرسة " الرّازي في الناصرة" لتنمية وتربية طلابها، ولذلك قرّر طاقم مدرسة الرّازي بإدارة المربيّة شيرين شحادة، وبدعم من لجنة أولياء أمور الطلاب أن تعيّد على الأطفال المرضى في قسم الأطفال في المستشفى الفرنسي، وأيضًا أن تعيّد على المسنّين في قسم رعاية المسنين " البيت الدافئ" التابع للمستشفى الفرنسي، حيث قامت مجموعة من طلّاب المدرسة برفقة المعلّمة منتهى ناصر والمعلمة مها عوّاد والأستاذ سيزار صبابغة ومندوبين من لجنة أولياء أمور الطّلاب لتقديم التهاني والتبريكات للأطفال في القسم بمناسبة الأعياد المجيدة .

برنامج رائع ومميز
وقد كان البرنامج رائعًا ومميّزًا بل وترك أثرًا جميلًا ومؤثّرًا في نفسيّة الأطفال على حدّ سواء، حيث تضمّن البرنامج عرضًا لمسرحيّة ميلاد السيّد المسيح بالإضافة إلى ترتيل بعض أغاني الميلاد المجيد، وفي نهاية الزيارة شكرت المعلّمة روزين خوري المسؤولة عن الفعاليات اللامنهجية في قسم الأطفال المعلمين والطّلاب على المبادرة الفعّالة والعطاء الّذي ترك بهجة وبصمة مميزة في نفوس الأطفال والمسنّين الأعزّاء.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق