اغلاق

عزمي الشيوخي: القبول بالانتخابات بدون القدس خيانة

قال منسق اتحاد الاثاريين العرب في دولة فلسطين وامين عام اللجان الشعبية الفلسطينية المهندس عزمي الشيوخي في بيان صحفي صدر "ان القبول بالانتخابات التشريعية


عزمي الشيوخي - صورة شخصية

والرئاسية بدون القدس خيانة للاثار وللتاريخ وللموروث الحضاري وللمقدسات العربية فيها وخيانة للقدس العربية الفلسطينية عاصمة دولة فلسطين وليس فينا وليس منا وليس بيننا من يفرط بذرة تراب من تراب القدس وان شعبنا متمسك بكل ذرة تراب وبكل حجر فيها خلف الرئيس محمود عباس ابو مازن " .
واوضح "ان القبول بالانتخابات بدون مشاركة المقدسيين في القدس خيانة لله ولرسوله وللوطن وللقدس وللقضية الفلسطينية العادلة وللمشروع الوطني الفلسطيني" .
واضاف "ليس فينا وليس منا من يفرط بالقدس اولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين ومسرى نبينا محمد ومهد سيدنا المسيح عليه السلام " .
واشاد الشيوخي "بصمود شعبنا وبتمسكه بكل ذرة تراب من تراب القدس وتراب الخليل وتراب فلسطين وبتمسك شعبنا بالثوابت الوطنية وفي مقدمتها القدس خلف القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس ابو مازن الثابت على الثوابت " .
مؤكدا من جديد "ان منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا العظيم وان السيد الرئيس محمود عباس هو رمز الشرعية الفلسطينية وحامل الامانة بعد الرئيس الراحل ياسر عرفات وان السيد الرئيس محمود عباس ابو مازن هو الاحرص على ثوابتنا الوطنية وعلى قدسنا وعلى الحقوق الوطنية والسيادية لشعبنا وهو لا ولن يقبل اي انتخابات تشريعية ورئاسية بدون القدس" .
واشار الشيوخي الى "ان ما تحدث به السيد الرئيس محمود عباس يوم اول امس الثلاثاء امام اللجنة المركزية لحركة فتح حول اجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية بمشاركة اهل القدس فيها يمثل كل الفلسطيني ويظهر حرص القيادة على عروبة القدس عاصمتنا الأبدية" .
يذكر ان الرئيس محمود عباس، في مستهل كلمته في اجتماع اللجنة المركزية لحركة فتح يوم اول امس الثلاثاء قال "إن الانتخابات الرئاسية والتشريعية يجب أن تجري في كل من القدس وغزة والضفة الغربية" .
وأضاف السيد الرئيس محمود عباس :" اتخذنا قرارا بعقدها في أقرب فرصة ممكنة، وبدأنا المساعي والإجراءات من أجل الوصول إليها من خلال لجنة الانتخابات التي بدأت مساعيها مع الفصائل، لتحقيق هذا الهدف" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق