اغلاق

مناشدة انسانية: الطفلة الشمعية من غزة غفران مهددة بفقدان البصر.. وعائلتها تناشد لإنقاذها

غفران... طفلة شمعية تبلغ من العمر أربعة أعوام من سكان غزة, رافقها هذا المرض النادر منذ لحظات ولادتها الأولى فهي دون أطراف متكاملة،


وافانا بالخبر والصور الصحفي عبد الله عمر

وذات جلد بقشور وملمسه جاف.
جسم  الطفلة غفران جاف وأشبه بقشور السمك، يستمر بالتقشر والتجدد، وجسمها يظل بحاجة للترطيب باستخدام الكريمات والمراهم والمرطبات الغالية الثمن .
الطفلة غفران تحتاج انواع معينة من الشامبو والمقشرات وقطرات العيون والأذن، إضافة للكبسولات غير المتوفرة.
توجد مضاعفات أصابت عيون الطفلة غفران وأحدثت تفتت في الشبكية والقرنية، مما أثر على الرؤية لديها، فباتت تنام بأعين مفتوحة لا تستطيع إغلاقها، وتحتاج الى  إجراء عملية جراحية عاجلة لعيون طفلتها كي لا تفقد بصرها.
تناشد عائلة الطفلة غفران مساعدتها ماليا في توفير الادوية والبراهم والمرطبات التى تصل تكلفتها  الف شيكل شهريا والسفر والعلاج في مركز طبي خاص بالأمراض الجلدية .
للتواصل : 0597367224


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق