اغلاق

مسيحيو غزة: ‘إسرائيل منحت تصاريح قليلة للسفر في الميلاد‘

قال بعض مسيحي غزة ومسؤولون فلسطينيون ، اليوم الثلاثاء ، إن "أقل من نصف المسيحيين المقيمين في القطاع الذين طلبوا تصاريح إسرائيلية لزيارة المواقع المقدسة


(Photo by MOHAMMED ABED/AFP via Getty Images)

 في بيت لحم والقدس في عيد الميلاد ، حصلوا على موافقة على طلباتهم" .
وقالت إسرائيل يوم الأحد إنها ستسمح بسفر المسيحيين من قطاع غزة، الذي تفرض عليه حصارا متراجعة عما أعلنته في 12 ديسمبر كانون الأول بشأن منعهم لدواع أمنية وهو ما يخالف سياستها المعتادة في عيد الميلاد.
وعشية عيد الميلاد ، اليوم الثلاثاء ، قال مسؤولو حدود فلسطينيون إن 316 تصريحا صدرت لمسيحيين للسفر من غزة إلى القدس وبيت لحم في الضفة الغربية المحتلة. وقال رجال دين مسيحيون إنهم طلبوا 800 تصريح.
ويعيش في قطاع غزة نحو ألف مسيحي معظمهم أرثوذكس يحتفلون بعيد الميلاد في السابع من يناير كانون الثاني. ويعيش في القطاع مليونا فلسطيني معظمهم مسلمون.

إسرائيل تدد القيود على الحركة من قطاع غزة
وقالت هيفاء السلفيتي (62 عاما) قبل اجتياز معبر اريز للدخول إلى إسرائيل في الطريق إلى بيت لحم مع زوجها "هم طلعوا تصاريح لكبار السن مش للصغار" . وأضافت "ابني وبنتي وزوجة ابني ما أعطوهم تصاريح وهم الآن قاعدين بالبيت وزعلانين".
وتشدد إسرائيل القيود على الحركة من قطاع غزة الخاضع لسيطرة حركة المقاومة الإسلامية (حماس).
وفي العام الماضي وقبيل يوم عيد الميلاد في 25 ديسمبر كانون الأول ، منحت إسرائيل تصاريح لنحو 700 مسيحي من غزة للسفر إلى القدس وبيت لحم والناصرة وغيرها من المدن المقدسة التي يرتادها آلاف الزوار في عيد الميلاد.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق