اغلاق

حنا فرهود: قد اترك تدريبات ابناء الرينة بعد الاجتماع مع الادارة

حالة من الضغوطات تكتنف فريق الدرجة الثانية مكابي ابناء الرينة الذي تأهل قبل ايام لدور ثمن نهائي الكاس ليلعب في المرحلة القادمة من مباريات الكاس في ستاد تيدي


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

مع بيتار القدس.
وقد وصلت الضغوطات الى ذروتها بعد نجاح فريق ابناء باقة الغربية من ادراك التعادل في اللحظات الاخيرة بالرغم من تفوق الفريق الريناوي بهدفين دون مقابل في الدقائق الخمس الاولى.
بعد نهاية المباراة سادت حالة من الغضب في المعسكر الريناوي وشوهد تهجم عدم استقرار في غرفة تبديل الملابس وسمعت الصرخات والتهجمات ، الى ان هدأت الامور .
مدرب الفريق حنا فرهود رفض التعقيب على ما جرى وقال لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما:" لا اعرف هل سأواصل التدريب ام لا ، واغلب الظن نعم وكل ذلك بعد الاجتماع بالمسؤولين عن الفريق".

المدرب عمار مواسي: نجحنا بادراك التعادل بجهود اللاعبين
من جانبه قال عمار مواسي مدرب ابناء باقة بان التعادل انصف فريقه بعد تاخره في وقت مبكر بهدفين دون مقابل.
وقال عمار مواسي:" لم نستسلم رغم التفوق المبكر رغم ان تخطيطنا كان محاولة الفوز لحاجتنا الماسة للنقاط بسبب تورطنا بمرتبة متأخرة باللائحة. لم نخسر في المباريات الثلاث الاخيرة وسنعمل على جمع النقاط من كل مباراة قادمة".


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة محلية
اغلاق