اغلاق

طلاب الرازي اكسال يخرجون للعطلة ويحملون الشهادات

يجني الفلاح ثمار زرعه في موسم نضوجه، باكورة ثمار السنة الدراسية في مدرسة الرازي الإعدادية في اكسال كانت على موعد لاحتضانها نهاية الفصل الأول من السنة الدراسية.


صور من المدرسة

استهل الحفل بتلاوة عطرة من القرآن الكريم، ومن ثم كلمة مدير مدرسة الرازي الاعدادية المربي فهمي دراوشة، الذي اسهب في الحديث عن مكانة المعلم في العملية التربوية والتحصيلية، وأن ما تتبوأه مدرسة الرازي الاعدادية من مكانة مرموقة ورفيعة على صعيد محليّ وصعيد خارجي في الوسط التربوي يعود الى جهود الهيئة التدريسية المتميزة والمتمرسة مهنيا وعلميا . كذلك اشاد بتحصيلات الطلاب وتقديراتهم ونهجهم السلوكي .
وقال في كلمته للطلاب مخاطبا اياهم بلغة سلسة "ان الاستقامة قبل العلامة، حيث ان التزام الطالب بسلوكيات وتصرفات تربوية نابعة أولا من خروجه من رعاية دافئة وحاضنة من بيته لتكمل المدرسة تعهدها له، وهذا ميثاق تربوي تسير عليه المدرسة مع الاهل، والاستقامة معيار اجتماعي تربوي له اثار عميقة بصدد كل السلبيات الدخيلة وعلى رأسها التنمر والعنف والتمرد على القيم التربوية" . كما اشار الى "ان الالتزام الكامل باللباس الموحد هو اشارة لصد الفوراق اولا واشارة للالتزام والأنتماء لميثاق الأستقامة والنهج السليم"، كما شكر طلاب المدرسة على نهجهم اللائق خلال مسيرة الفصل الأول.

فقرات من ابداعات الطلاب
فقرات عديدة واكبها الطلاب وهي من ابداعاتهم الخاصة، حيث اعتمد الاحتفال على استقطاب مواهب طلابية وابداعات طلابية وصفية باعتبارها شهادة تعتز بها مدرسة الرازي الاعدادية، فكانت فقرات غناء وعزف مختلفة، عرض كراتيه، والقاء قصائد .
لفرقة الرازي للدبكة الشعبية كانت حصة في الابداع المدرسي والحضور اللافت، اتحفت الجمهور بوصلة شعبية وسط انبهارهم  وتشجيعهم لها، فرقة تأسست حديثا تغذيها كودار من طلاب المدرسة الموهوبين والمبدعين  باشراف المدرب المتألق محمد اسعد .
الخطابة والمحاورة والمبارزة اللغوية كان لها نصيب في الابداع، حيث جرت مبارزة شعرية عادت لاذهان الحاضرين منابر الشعر والمحفوظات من العهد القديم، فرقة الخطابة والمحاورة فرقة من طلاب  يتعهده ويشرف عليه طاقم اللغة العربية وبتدريب مركزة الموضوع المربية وفيقة شلبي والمعلمة مها نعيم والمعلمة سهى اسعد.

تكريم أوائل الطلبة
وصلة تكريم أوائل الطلبة كانت مزدحمة بالتنافس على المراتب الاولى، حيث لوحظ مدى جدية الطلاب ومسؤوليتهم لتحصيل مناسب ولائق بقدراتهم ولوحظ مدى تقدمهم عن تحصيلهم في محطة التقييم النصف الفصلي، شارك في التكريم أدارة المدرسة ومركّزو الطبقات ومربو الصّفوف، ولتوزع من بعدها شهادات التقدير والهدايا الرمزية وسط  فرح عامر وعارم من قبل اسرة مدرسة الرازي الإعدادية.
قامت بعرافة الحفل الطالبتان المتألقتان، الطالبة شادن اسعد من الصف السابع د والطالبة ميمنة شهوان من الصف التاسع د باشراف مركّزة الفعاليات الاجتماعية المربية امل ياسين.
وفي كلمة مع مدير مدرسة الرازي الاعدادية المربي فهمي دراوشة، شكر اولا القائمين على الحفل، واشاد بالجهود المبذولة في نهاية الفصل، كما تمنى للطلاب والمعلمين عطلة هانئة راغدة ليعودوا من بعدها بسلامة ونشاط للفصل الثاني.
إدارة مدرسة الرازي، الهيئة التدريسية، مجلس طلاب المدرسة، تقدموا بخالص التهاني للمعلمين والمعلمات من الطوائف المسيحية في المدرسة خاصة والمجتمع العربي عامة بمناسبة اعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية .
























































استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق