اغلاق

بأجواء من المحبة : ‘احتفال الاخوة‘ يجمع شخصيات من مختلف الطوائف احتفاء بالميلاد ورأس السنة في عسفيا

تحت عنوان " احتفال الاخوة "، أقيم في قاعة كنيسة مار شربل المارونية في بلدة عسفيا الكرملية ، ظهر اليوم السبت، احتفال بعيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية.
Loading the player...


 

ونقل موقع بانيت بالتعاون مع قناة الوسط العربي، قناة هلا ، الاحتفال في بث مباشر.
 
شارك في الاحتفال فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية في البلاد ورئيس المجلس الديني الأعلى وصاحب السيادة المطران يوسف متى رئيس  اساقفة عكا حيفا والناصرة وسائر الجليل  للروم الملكيين الكاثوليك وصاحب السيادة المطران موسى الحاج رئيس اساقفة حيفا والاراضي المقدسة المارونية والشيخ الامام رشاد أبو الهيجاء امام 
مسجد في حيفا .
الأب يوسف يعقوب كاهن رعية شفاعمرو وعسفيا وحيفا رحب بالحضور مؤكدا على رابط الأخوة بين الجميع. وأعطى حق الكلام للشيخ موفق طريف.
الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية في البلاد قال فيما قال : " مدرسة السيد المسيح هي مدرسة للتسامح والمحبة .. هو الذي قابل الجارية التي أحضرت اليه للرجم والقتل قابلها بالعفو والمسامحة ليعلم الناس اننا كلنا خطاؤون ...اننا في مثل هذا العيد المجيد نكرر دعواتنا لإخوتنا بالإنسانية ونناشدهم بالعفو والمسامحة والمحبة. كما نرى هنا في عسفيا التي تشكل مثالا في العيش المشترك ...".
وتمنى الشيخ أجمل التبريكات بالعيد المجيد ودعا الله أن يعم السلام بين جميع أهالي الأرض وخاصة في المنطقة.

"فرصة لتلاقي المحبة والاخوة"

المطران يوسف متى قال :" ان الله هو المحبة كما جاء في الانجيل ، كلمة المحبة هي كلمة الله التي ألقاها الى مريم العذراء فصار هو بشرا وسكن بيننا لكي يعلمنا كيف تصير المحبة بين أبناء البشر الذين خلقوا على صورة الله ... ان الإنسانية تعاني من آفات كثيرة شوهت هذه الصورة ، ولكن الله يأتينا دائما بالأفضل ليقول لما انتم رحماء لأن أباكم رحيم ... وهذه فرصة لتلاقي المحبة والاخوة والكرامة وما يجمعنا هو عبارة عن تاريخ مشرف مشترك في المحبة والعطاء والمشاركة والتضحيات لأجل هذا الشعب الصامد في هذه الأرض المقدسة" .

 أبناء شعب واحد
المطران موسى الحاج قال :" المجد لله في العلا وعلى الارض السلام ، ارحب بكم بهذا السلام الذي ردده الملائكة في السماء عند ولادة المسيح ، ارحب بكم في هذه البلدة الجميلة بأهلها على اختلاف طوائفهم ، ارحب بكم جميعا انتم الذين جئتم تعايدونا بالميلاد المجيد لتعبروا عن اننا أبناء شعب واحد" .

"الله امرنا بالتعارف"

الامام رشاد أبو الهيجا من مدينة حيفا قال : "الحوار بين الأخوة هام جدا حيث أمرنا الله تعالى أن لا نجادل أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن ..المجال واسع ومفتوح للحوار والرسول الكريم قدوة في هذا الامر اذ استقبل النصارى في مسجده ورسالة الرسول هي رسالة تكامل ، رسالة السماء يجب ان تستقبل في الأرض بما يرضي الله ..الله خلق الناس من أجل اللقاء والتعارف ولو اراد ان يجعلهم أمه واحدة لفعل .. لم يأمر بالحرب والقطيعة بل بالتعارف ...وعندما نجتمع في مثل هذه المناسبة الجميلة فإننا نبعث برسائل الى ابنائنا فنحن نعيش في صراع دام ونقول لكل ابناء المجتمع بان أحبوا بعضكم واجتمعوا على المحبة والطاعة".

نسيج اجتماعي رائع في عسفيا
بهيج منصور رئيس مجلس عسفيا  قال : " جاء في الانجيل الطاهر ها انا ابشركم بفرح عظيم يكون لكل أبناء الشعب .. نجتمع هنا لنعيدكم ونهنئكم بعيد الميلاد المجيد ولادة يسوع المسيح المخلص الذي قدم نفسه من أجل سعادة البشر .. الذي جاء ليبشر المساكين والجياع وهو القائل طوبى للمساكين وطوبى للجياع .. جاء يدعو للتسامح والمحبة حيث قال طوبى لصانعي السلام ... نحن في عسفيا سنبذل كل جهودنا من اجل المحافظة على النسيج الاجتماعي الرائع والعيش المشترك بين جميع أبناء البلدة".


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق