اغلاق

بمبادرة من رئيس الوزراء الفلسطيني: توقيع اتفاق ينهي أزمة كهرباء القدس

وقعت شركة كهرباء القدس ممثلة بمديرها العام هشام العمري، والتجمع البنكي ممثلا بمدير منطقة فلسطين في البنك العربي جمال الحوراني، مذكرة تفاهم


صور وصلتنا من  مكتب رئيس الوزراء

 لمنح شركة كهرباء القدس قرضا بقيمة 670 مليون شيقل من البنوك، لسداد التزامات الشركة لشركة الكهرباء القطرية الإسرائيلية، وذلك وفق مقترح قدمه مكتب رئيس الوزراء.
وبحسب بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء الفلسطيني : " جرى ذلك اليوم الأحد في مكتب رئيس الوزراء برام الله، برعاية وحضور رئيس الوزراء د. محمد اشتية، ووزير المالية شكري بشارة، ورئيس سلطة النقد عزام الشوا، ورئيس سلطة الطاقة ظافر ملحم، ومدراء البنوك الفلسطينية والعاملة في فلسطين".
 وقال رئيس الوزراء: "الاتفاق ينص على شراء تجمع البنوك ديون شركة كهرباء القدس للخلاص من هذا الدين المتراكم، ولنعزز ونمكن شركة كهرباء القدس من ان تستمر كمؤسسة وطنية فاعلة في القدس، وتقدم خدمة للمواطنين في أماكن امتيازها وعملها".
وأضاف اشتية: "الحكومة ستقدم مبالغ مالية بشكل شهري للبنوك، وهي عبارة عن مبالغ مترتبة علينا لشركة كهرباء القدس"، مشيرا إلى أن "الوصول للاتفاق تم من خلال العمل بروح الفريق الواحد بين جميع الأطراف: الشركة والبنوك وسلطة النقد وسلطة الطاقة ومكتب رئيس الوزراء".
 وبين رئيس الوزراء: "شركة كهرباء القدس كانت تدفع فوائد ثابتة بنسبة 9% على المتأخرات للشركة الإسرائيلية ما يمثل استنزافا لها، وهذا القرض الذي وقع اليوم بفائدة 6% وهي فائدة متناقصة (توازي 3.5% فائدة ثابتة)، ما سيقلل المخاسر المالية المترتبة على الشركة جراء الفوائد العالية لصالح الشركة الإسرائيلية والسماح لقطاعنا البنكي من الاستفادة من هذه الفائدة".
 وتابع اشتية: "إن هذا الاتفاق سيفضي إلى إنهاء التهديد الإسرائيلي بقطع التيار الكهربائي عن منطقة امتياز الشركة، والسماح بتشغيل 4 محطات كهرباء ما يزيد القدرة لمناطق واسعة".
 من جانب آخر، أكد رئيس الوزراء أن "تخليص شركة الكهرباء من الابتزاز الذي تمارسه تجاهها الشركة القطرية، سيرافقه برنامج إصلاحي إداري مالي داخل الشركة لمنع تكرار الأزمة وتراكم الديون". مشيرا إلى أن الحكومة والشركاء سيكونون عونا للشركة في هذا البرنامج وفاء للقدس ولمؤسسات القدس.
 واختتم اشتية: "الشكر لكل من لعب دورا إيجابيا من أجل رفعة هذا البلد وتخفيف المعاناة عن المواطنين، والسيد الرئيس محمود عباس يبارك هذا الجهد ويتابعه على أكمل وجه".
 يذكر أن التجمع البنكي مكون من ثمانية بنوك، هي: البنك العربي، وبنك فلسطين، والبنك الوطني، وبنك الأردن، وبنك القدس، وبنك القاهرة عمان، وبنك الاستثمار الفلسطيني.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق