اغلاق

منتدى الفنون البصرية في رام الله يحتفل بتخريج المشاركين بدورات فنية

احتفل منتدى الفنون البصرية في مدينة رام الله، بتخريج المشاركين في دورات برنامج تعليم الفنون البصرية، وافتتح معرضا للأعمال الفنية لهم يستمر


صور من منتدى الفنون البصرية

ليومين في مجمع رام الله الترويحي.
وقال وزير الثقافة عاطف أبو سيف، في كلمته :" إن هذا التخريج للفنانين والفنانات وغالبيتهم من الأشبال والزهرات، هو دعم لمسيرة الإبداع الفلسطينية ويشكل بارقة أمل أن الفن الفلسطيني بخير، وأضاف: "تقع على مسؤوليتنا كدولة وكمؤسسات مجتمع مدني دعم هذه المواهب حتى تجد طريقها، نحن اليوم شاهدنا مواهب مبشرة وقادرة على مواصلة طريق الإبداع والتميز" .
وتابع: "كوزارة ثقافة بالتعاون مع المجتمع المدني والمحلي، نعمل سويا من أجل تمكين الفنانين من الفئات المختلفة خاصة الأطفال، من أجل تطوير موهبتهم وأن يرتقوا بفنهم ويحملوا رسالة الفن الفلسطينية الخالدة في الدفاع عن أرضنا وقضيتنا".
من جهته، قال رئيس مجلس إدارة المنتدى سامح عبوشي: "لدينا جيل من الفنانين والفنانات الذين يتعلمون بشغف، والجمهور يستحسن ومتفاجأ بمستوى الطلبة، وهذه الفعالية تأكيد للأهالي والمجتمع أن الفن شيء ضروري في حياتنا، وهي تكريم للمشاركين والأهالي حتى يبقى التشجيع للاستمرار في تعليم أبنائهم ومساندتهم".
بدوره، قال الفنان نبيل عناني: "هذه الفعالية مهمة بالنسبة للمجتمع الفلسطيني، ونأمل أن تعم كافة محافظات الوطن"، فيما أشارت المدير التنفيذي للمنتدى ديما ارشيد، إلى أنه تم تخريج فوج خريف 2019 من برنامج تعليم الفنون البصرية ويضم قرابة 100 مشارك ومشاركة، وأن المعرض عكس مهارات المشاركين التي اكتسبوها خلال البرنامج في أكثر من 300 لوحة.
وقالت: "تعلم المشاركون مفاهيم ونظريات الفنون ومهارات رسم ونحت وصلصال وأشغالا يدوية، ومنها الرسم على الزجاج".
وحول تعليم الرسم، بينت ارشيد أنه يبدأ من مستويات أكاديمية متنوعة تبدأ من الرسم بالرصاص، والخطوط، والمناظير، والظل، والإضاءة، وبعدها ينتقل إلى مستويات أكاديمية أعلى، يبدأ فيها المشارك بالرسوم المتحركة، والرسم القصصي، وكيفية استخدام الزيت والاكريليك.
وأكدت ارشيد أن الهدف من هذه الأنشطة، إدخال مفهوم ثقافة الفنون البصرية لكل بيت في فلسطين، لأن الفنون قادرة على التغيير في المجتمعات، من خلال التعبير الحر في مساحات آمنة، وفضاءات تعزز وتكتشف المهارات والمواهب، التي أسس المنتدى من أجلها.
يذكر أن منتدى الفنون البصرية تأسس عام 2002 تحت اسم "منتدى الفنانين الصغار"، كمؤسسة أهلية فلسطينية غير ربحية. ويقدم المنتدى دورات للأطفال من عمر (5 إلى 11 عاماً) تحت عنوان "بستان الفن"، ينتقل بعدها أصحاب المواهب والراغبين إلى برنامج التعليم الأكاديمي من عمر (12 عاماً) فما فوق. ومن خلال 12 مستوى، يحصل المشاركون على شهادة من المنتدى في نهاية كل دورة، مصدقة من وزارة التربية والتعليم بعد كل 6 مستويات أكاديمية.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق