اغلاق

مركز السلطات المحليّة يحتج على تقليص ميزانيات الرفاه الاجتماعي

بعث حاييم بيباس رئيس مركز السلطات المحلية، ورئيس بلدية موديعين مكابيك ريعوت، برسالة إلى رئيس الحكومة موقّعة كذلك من قِبل رئيس بلدية تل أبيب، السيد رون خولدائي،


صور من مركز السلطات المحليّة

ورئيس مجلس مرحافيم ومركز المجالس الإقليمية السيد حجاج، يعربون فيها عن احتجاجهم على تقليص الحكومة لميزانيات خدمات الرفاه الاجتماعي المقدّمة للطبقة الضعيفة من المواطنين، نتيجة عدم إقرار ميزانية جديدة للدولة لعام 2020.
وصرّح السيد حاييم بيباس أن المركز لن يقبل بذلك وسيضطر إلى إعلان الإضراب. وأضاف أن تقليص الخدمات هو خط احمر واستغلال للضعفاء. وأن آلاف الأولاد والنساء المعنَّفات وأن جميع ذوي عاهات وجميع الذين بحاجة لتأهيل مهني في خطر، لا يمكن أن يكونوا ضحية لتقصير حكومي، ولذلك نطالب بإلغاء هذا الإجراء الذي أعلنه محاسب وزارة الرفاه الاجتماعي.
وصرّح السيد حجاج، رئيس مركز المجالس الإقليمية ومجلس مرحافيم: لن نسمح بهذا التقليص، فنساء كانت ضحية للعنف وخرجت منه، وقاصرون تحمّلوا اعتداءات جنسية، وآخرون لا يمكن أن ينتظروا حتى تأليف حكومة جديدة وإقرار ميزانية جديدة.

 


حاييم بيباس رئيس مركز السلطات المحليّة

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق