اغلاق

عرض ‘فستان العروس‘ للمخرجة مروة جبارة طيبي على الجزيرة الوثائقية

تحتفل شركة زينب للإنتاج بعرض فيلمها الوثائقي المميز "فستان العروس" على قناة الجزيرة الوثائقية و ذلك يوم السبت الموافق 11 يناير 2020، في تمام الساعة 21:00 بتوقيت القدس.


صورة وصلت لموقع بانيت وصحيفة بانوراما من المخرجة مروة جبارة - طيبي

قامت المخرجة الفلسطينية مروة جبارة الطيبي من الطيبة بإخراج العمل، وعملت شركة زينب للإنتاج كمنتج منفذ وأنتجت العمل قناة الجزيرة الوثائقية.
يدور الفيلم بشكل أساسي حول قصة مراسم عُرسين فلسطينيين، ويرصد كيف تتم طقوس الأعراس في ظل الاحتلال الإسرائيلي.
تسير مشاهد الفيلم في سياق شيق حول فستان يجمع بين عروسين الأولى صمود والثانية لبنى، تختاره صمود لحفلة الخطوبة وتختاره لبنى لحفلة الحنة.
تتابع الكاميرا العروسين في أفراحهن، لكن فرحة صمود تكون مشوبة بغصة وهي أن عريسها أسير في السجون الاسرائيلية ، فتتم الخطوبة بغيابه في حين يشاهد خطبته عبر فيديو واتس اب من داخل السجن.
وتبقى صمود حبيسة خاتم الخطوبة بانتظار عريسها لحين خروجه من السجن لينقل الخاتم ليدها اليسرى وبهذا تصبح زوجة له لكن هذا لن يحدث قبل مرور فترة سجنه لمدة ثلاث سنوات.

" حضور مراسم العرس في الناصرة "
أما عن فرحة لبنى كانت مع قلق عدم حصول عريسها وعائلته تصريح حضور مراسم عرسهم في الناصرة بلد العروس. تضطر صمود إنتظار عريسها حتى مغادرته السجن، ويضطر عبد الله (زوج لبنى) الوصول لحفل زفافه مهرباً داخل صندوق ويضطر أهل العروس (لبنى) إحضار إبنتهم إلى الحاجز لتسليمها لأهل العريس بسبب عدم وجود تصريح. أحداث جوهرية تقودها شخصيات محورية تدير مراسم حفل وداع العروس وحفل الشباب والحنة وحفلة العرس. لكن وبالرغم من الاحتلال تتم مراسم العرس بكل تفاصيله وينتصر الحب على جدران الاحتلال وحواجزه الاسمنتية.

" خروج عن المألوف "

ويقول مشاهدون للفيلم : " تميز العمل من عدة نواحي حيث أنه خرج عن المألوف في الإخراج و الطرح المميز لقصتي حب فلسطينية هزمت الإحتلال الإسرائيلي بكل قوة، ومن الجدير بالذكر هنا أن الفيلم حصد جائزة الإبداع بالإخراج في فئة الأفلام و البرامج الوثائقية التلفزيونية عن فئة البرامج الوثائقية في مهرجان إتحاد هيئة الإذاعة و التلفزيون التابع لجامعة الدول العربية ".

" رحلة ممزوجة بالحب والنضال "
وتقدمت أسرة شركة زينب بالشكر لدعم الجزيرة الوثائقية في إخراج هذا العمل الى النور ولكل من ساهم في العمل وعلى رأسهم أصحاب القصة عبد الله سويطي وزوجته لبنى عبد الهادي، وصمود سعادات وخطيبها عاصم الكعبي، ولطالما أكدت المخرجة بأن " هذه الفرصة جاءت نتيجة لمثابرة حثيثة ومجهود كبير ومتكامل طوال الوقت، وبالنسبة لها، تصوير الفيلم بحد ذاته يعد فوزا لما يعرضه من حالة إنتصار فلسطينية بكل معنى الكلمة، حيث إنها قامت خلال الفيلم بتوثيق رحلة ممزوجة بالنضال والحب الذي لم يستطع الإحتلال الإسرائيلي أن يهزمه ".
وقدمت أسرة شركة زينب التقدير والشكر لفريق العمل الذي بذل مجهوداً كبيراً من أجل تقديم الفيلم بصورته الرائعة
مدير تصوير: فريد بيجا
مصور: نائل عبيد الله
مصور: حبيب سمعان
مهندس صوت: ريكاردو إلفيس جودس
تفريغ: وجيهة الأبيض
تدقيق لغوي: حسن حجازي
منتج: ميسون زعبي
مدير إنتاج: بيسان طيبي
مونتاج: سائد عاروري
مونتاج: نائل عبيد الله
سيناريو: مروة جبارة طيبي
مساعد مخرج: ميسون زعبي
إشراف تحريري: مهدي بكار – الجزيرة الوثائقية
إخراج: مروة جبارة طيبي





























لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق