اغلاق

رافع حلبي يقدم محاضرة عن المرأة الدرزية في كريات حاييم

قدم رافع حلبي ، في الأيام الأخيرة، محاضرة باللغة العبرية بعنوان: المرأة الدرزية في ظل تطورات العصر،في مركز المسن كريات حاييم . جاء ذلك ضمن فعاليات مركز المسن


صور وصلت لموقع بانيت وصحيفة بانوراما من منظمي المحاضرة

 المدعومة بمبادرة من قبل مدرسة سلاح الجو في الجيش الإسرائيلي . وكان العقيد عمير قائد المدرسة التكنولوجية حيفا لسلاح الجو أول المبادرين لهذه الفعاليات في المركز.
تحدث المحاضر رافع حلبي عن " مكانة المرأة الدرزية في الطائفة المعروفية وانخراطها في جميع مجالات العلم والعمل والثقافة ومؤسسات الدولة في أيامنا، إلى جانب العادات والتقاليد التي تعزز مكانتها وتمنحها حقوقا تكاد تكون معدومة في مجتمعات مجاورة أخرى ". 
وقال
 حلبي: " إن مكانة المراة الدرزية في البلاد مكانة مرموقة ومعززة بدعم من الطائفة في كل قرانا، وهذه النتائج الإيجابة التي وصلت إليها نساء درزيات ما هي إلا نتيجة مسيرة ثقافية تربوية طويلة الأمد، فالفرق بين سنوات السبعينيات والثمانينيات وأيامنا هذه كبير جدا وهذا هو الطريق الصواب في متابعة تعزيز مكانة المراة في مجتمعنا لتنخرط في جميع مجالات العمل في الدولة، وتمتاز المرأة الدرزية عن النساء الأخريات بفكرهن الواسع وشخصياتهن القوية القيادية التي تفرض على الآخرين احترامهن وتقديرهن لعصاميتهن ومبادراتهن المتميزة".
وأضاف
 رافع حلبي : " إن أمر الدين والمحافظة والتعليم  في هذه القضية لا يتعارض مع الحياة الاجتماعية الثقافية فقد تعرفنا في مسيرة حياة الطائفة الدرزية عن نساء فاضلات ذكرهن التاريخ بأسمى واطيب الذكر وهذا بدعم من جميع أبناء الطائفة، وذكر على سيرة  بعض مشايخنا الأفاضل في امر التعليم: "وجب تعليمهن كي يجارون الرجال".
من جانبها،
شكرت سمادار بلانك مركزة الفعاليات في مركز المسن كريات حاييم والحضوررافع حلبي على ما قدمه من معلومات قيمة في المحاضرة، خاصة أن هذه الامور كانت غير واضحة للحضور على الرغم من قربهم الجغرافي للقرى الدرزية في الجليل والكرمل.
وطالب مركز المسن كريات حايم المحاضر رافع حلبي والمدرسة التكنولوجية حيفا لسلاح الجو، متابعة هذه الفعاليات في المركز وأبواب المركز مفتوحة أمامهم في اي وقت يريدون.




لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق