اغلاق

داليدا خليل : لن أكون عروس الـ 2020

بأناقتها المعهودة وحضورها المحبّب أطلّت النجمة اللبنانية داليدا خليل ضيفة على بيوت اللبنانيين ليلة رأس السنة عبر شاشة الأم تي في، فاستقبلت العام 2020 بأجواء فنية


صور وصلتنا من المكتب الإعلامي للفنانة داليدا خليل

عفوية ومرحة.
اعتبرت داليدا أن العام 2019 حمل لها الكثير من الإيجابية، فتحدّثت عن إنجازات هذا العام التي لخّصتها على الصعيد المهني بفيلم مهراجة ومسلسل أسود، وعلى الصعيد الوطني بمشاركتها الفعلية في الانتفاضة اللبنانية من خلال تواجدها في الساحات مع الناس، أما على الصعيد الشخصي فاعتبرت أنّها كسبت بعض الأصدقاء الحقيقيين، واستغنت عن البعض الآخر من المزيّفين. عن إمكانية زواجها خلال العام 2020 قالت داليدا بأنها لا تتوقع ذلك، علما بأنها مستعدّة للزواج ولديها رغبة شديدة بالأمومة، لكنّ الظروف غير مناسبة في الوقت الحالي.
تمنّت داليدا أن تحمل السنة الجديدة كل الخير لوطنها لبنان وللعالم العربي أجمع، أما على الصعيد المهني فقالت بأنها تبني أمالا كبيرة على مسلسلها الجديد "سرّ" الذي سيجمعها بالممثل السوري القدير بسّام كوسا وعدد من الممثلين اللبنانيين المحبّبين على قلبها، معتبرة أنّ هذا المسلسل سيشكّل نقلة نوعية لها في مسيرتها كممثلة بحسب ما تتوقع، كما تحدثت عن التغيير الكبير الذي سيطرأ على شكلها تماشيا مع الشخصية التي ستقدّمها.
خلال الحلقة غنّت داليدا إلى جانب الفنان علاء زلزلي أغنية "سالمة يا سلامة" للفنانة العالمية الراحلة داليدا، كما أدّت رقصة مميزة إلى جانب الراقص المعروف مايك بولاديان. أعربت داليدا عن رغبتها بإحياء حفلات فنية ضخمة كون الاستعراض الغنائي يشكّل جزءا أساسيا من شخصيتها ومواهبها المعتدّدة، كما ترّحمت على المخرج سيمون أسمر الذي توقّع لها مستقبلا باهرا في هذا مجال، معتبرة أنّ الظروف الصعبة التي عاشها الراحل منعته من تحقيق رغبته في خلق مشروع فني خاص بها.

حق الناس أن ينتقدوا
تحدثت داليدا لمقدّم برنامج "منّا وجرّ" بيار ربّاط عن تقبّلها للانتقادات بشكل عام، معتبرة أنّ من حق الناس أن ينتقدوا أداءها ومن حق النقاد أن يقوموا بعملهم لكن دون أيّ تجريح. أما عن الأجور التي تزعم بعض الممثلات بأنها تتقاضاها مقابل تصوير أعمال درامية لبنانية محليّة، فقالت بأنّها مبالغ فيها، فالأرقام التي تتقاضها الممثلات متقاربة بشكل عام ولا يفوق المبلغ الـ 5000 دولار عن الحلقة التلفزيوينة الواحدة، أما ما يُحكى عن المبالغ الخيالية فغير صحيح.
رافق داليدا في الحلقة عدد كبير من نادي معجبيها، فملأوا الاستديو بنشاطهم ومحبتهم الصادقة لها، أما هي فشكرتهم على مبادرتهم، ووصفتهم بالمحفّزين على النجاح والاستمرارية والتفوّق. كما تحدثت عن تواصلها الدائم معهم من خلال مواقع التواصل الاجتماعي.
في فقرة الاسئلة التفضيليّة، تمنّت داليدا تكرار تجاربها التمثيلية السابقة مع رامي عياش وزياد برجي، والأمر نفسه ينطبق على قصي خولي. كما رفضت مقارنة النجمتين سيرين عبد النور ونادين نجيم معتبرة أنهما نجمتان ولكل واحدة منهما إسمها ونجاحاتها. بين جوزيف عطية ونادر الأتات وصفت داليدا جوزيف بالصديق، أما بين كاظم الساهر ووائل كفوري، فضّلت داليدا الكفوري لتصوير فيديو كليب.

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق