اغلاق

أم الفحم:حصانة نفسية وتنمية بشرية للأمهات بثانوية خديجة

"انطلاقا من ايمان المدرسة العميق والراسخ , بضرورة وأهمية اشراك اولياء أمور الطالبات ،بالعملية التربوية ولأن الأم هي الركيزة واللبنة الأولى في المجتمع , اطلقت ثانوية


صور وصلتنا من المدرسة

خديجة النموذجية , مشروعا جديدا هادفا جدا ومميزا ,في نوعه ومضامينه وضمن خطة عمل ممنهجة,  مدروسة ومعدة لذلك , حيث اشركت المدرسة أمهات الطالبات بورشة عمل تحفيزية مميزة جدا ومختلفة عن نمط الورشات والمحاضرات التقليدية المتبع عادة"، وفق ما جاء في خبر عممته المدرسة في ام الفحم. 
 أضاف الخبر حول الورشة:" سيتبعها سلسلة من الورشات واللقاءات , والتي تشكل معا دورة خاصة بالأمهات , حيث يقوم على تمريرها نخبة من المهنيين والمختصين بالتربية , علم النفس والتنمية البشرية , بالأضافة الى المستشارة التربوية أمل عبد الحليم , مركزة الدورة بالمدرسة ,  حيث مررت الورشة الأولى بمضامين وأساليب جديدة ماتعة وشائقة جدا ,حيث كانت الأم محور الورشة هذه المرة , وقد اتاحت الفرصة لكل أم بالتحدث عن نفسها ومشاعرها ,عن الامها ومالها , عن متاعبها وانجازاتها أيضا.
هذا وقد سرت الأمهات كثيرا , وقد لهج لسان احداهن قائلة :لقد أضفت علي هذه الورشة راحة نفسية كبيرة , وخففت من متاعبي , وعقبت أخرى قائلة: سأعود الى البيت وكلي طاقات ايجابية ودعم نفسي كبير, وجميعهن عبرن عن مدى سرورهن بالورشة من ناحية المضمون والأسلوب الشيق والممتع ,وشكرن المدرسة لأهتمامها بهن ولأتاحة الفرصة لهن , للتعبير عن مشاعرهن, والتخفيف من متاعب الحياة ,وشحذهن بطاقات ايجابية هائلة .
هذا وقد شكر مدير المدرسة ,المربي الأستاذ نائل فواز, الأمهات والقائمين على المشروع وكل من ساهم بانجاحه وحث على الأستمرار بمثل هذه الورشات القيمة جدا , والتي تعود بالفائدة العظيمة على الأمهات والطالبات على حد سواء" .


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق