اغلاق

اصدار التقرير نصف السنوي لأسعار الخدمات المصرفية في البلاد

قدمت المراقبة على البنوك في بنك إسرائيل، الدكتورة حدفا بار، للجنة الاقتصادية في الكنيست التقرير نصف السنوي حول أسعار الخدمات المصرفية الشائعة للوحدات العائلية.


صورة للتوضيح فقط - تصوير: iStock-Vicu9
 
وقد اعتمد التقرير على سجلات الدخل الفعلي للبنوك وشركات بطاقات الائتمان من العمولات التي تمت جبايتها خلال النصف الثاني من عام 2018 والنصف الاول من عام 2019.

 فيما يلي أهم ما تضمنه التقرير:
 خلال العقد الأخير طرأ انخفاض بنسبة 30% تقريباً على قيمة العمولات التي جبتها البنوك (النسبة بين اجمالي مدخولات المؤسسات المصرفية من العمولات مقارنة بحجم النشاط). ويعزى الانخفاض إلى التأثير التراكمي للأنشطة الرقابية خلال هذه الفترة. خلال عام 2019 تم فصل شركتي يسرا كارد ولئومي كارد (ماكس) عن البنوك بعد تطبيق قانون زيادة المنافسة وتقليص الاحتكار في السوق المصرفي في إسرائيل، لعام 2017. ولم تشمل معطيات حزيران 2019 الواردة في هذا التقرير هاتين الشركتين.
بلغ معدل التكلفة الشهرية لحساب الوحدة العائلية والعمليات المصرفية الشخصية، للنصف الأول من عام 2019، نحو 26.9 ش.ج.. وخلال السنوات الثماني والنصف الأخيرة (2011- 2019/1-6) طرأ انخفاض بنسبة 17% تقريباً على اجمالي متوسط التكلفة الشهرية لحساب الوحدة العائلية والعمليات المصرفية الشخصية. وتتكون هذه التكلفة من:
 تكلفة العمليات في الحساب الجاري، والتي انخفضت بنحو 38%؛
 تكلفة بطاقات الاعتماد والتي ارتفعت بنحو 19%. ونجم ذلك في الأساس عن نمط من الارتفاع امتد لسنوات على عدد البطاقات التي يمتلكها صاحب حساب واحد.
 إجراء مهم آخر دخل حيز التنفيذ في شهر آب من هذا العام كان ضم المصالح الصغيرة والمشاغل المرخصة لخدمة المسارات الأساسية أو الموسعة، والتي كانت أكثر جدوى بالنسبة لها. ومن المتوقع أن تساهم هذه الخطوة في خفض العمولات في الحسابات الجارية للمصالح التجارية الصغيرة والمشاغل المرخصة.
ويدعو بنك اسرائيل الجمهور لاستخدام المنتجات والخدمات المصرفية بحكمة وبشكل مدروس، ويدعوهم للاطلاع على "بطاقة الهوية المصرفية" التي تمنحهم صورة عن الوضع العام للتحركات في الحساب، بما فيها العمولات والفوائد التي تمت جبايتها خلال السنة. 
 

لمزيد من اخبار الاقتصاد اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار الاقتصاد
اغلاق