اغلاق

مجلس البقيعة المحلي يعاين أضرار العاصفة الاخيرة ويستعد للمطالبة بتعويضات

أقام رئيس مجلس البقيعة المحلّي الدكتور سويد سويد جلسة خاصّة لتقييم أضرار العاصفة الأخيرة واستخلاص العبر منها ، حيث كما هو معروف فانّ تساقط الأمطار


تصوير موقع بانيت

الغزيرة ولوقت متواصل ، في العاصفة الأخيرة التي اجتاحت البلاد قبل أكثر من أسبوع ،  أدى الى حدوث الفيضانات واغلاق عدة شوارع في البلاد، وأدى كذلك الى غرق عدة شوارع في قرية البقيعة ، وخاصة شارع المدخل الرئيسي بالقرب من عين " البرانية " ، وذلك بسبب جريان الوادي القريب من العين والذي فاض الى الشارع وكذلك أدّى الى غرق بعض البيوت في القرية.
 وعلم موقع بانيت ان المجلس مع الانتهاء من تقييم الاضرار، سيتقدم بطلب تعويضات من الدولة والجهات ذات الصلة.
في سياق متصل ، كان  د. وائل كريم قد قال في لقاء له في قناة هلا وموقع بانيت عن اضرار العاصفة والتعويضات التي يمكن الحصول عليها، انّ :" السلطات المحلية قدمت تقارير حول أضرار العاصفة الأخيرة والتي بلغت 2 مليارد شيقل. كل سلطة محلية يمكنها ان تقدم تقريرا بالأضرار التي وقعت على أرض الواقع. باعتقادي إن الاضرار بلغت قيمة أكبر مما ذُكر. أولا لأن هذه ليست المرة الأولى التي تحصل فيها مثل هذه الكارثة في اسرائيل ، وسيتم احتساب من جديد لمخصصات التأمين التي تدفعها السلطات المحلية ، ومن ناحية اخرى البنية التحتية التي تتضرر يتطلب اعادة ترميمها اقامتها بطريقة غير مشابهة للطريقة التي بنيت فيها قبل ذلك ".
 
" الخوف من المستقبل "
وتابع د. كريم:" هنالك مشاكل كثيرة في البلدات العربية ، وما حمى البلدات العربية هو انها لم تصل الى " التمدن " الشبيه بالبلدات اليهودية، ولا زالت هنالك مساحات زراعية فيها، لكن عندما تتحول البلدات العربية لمدن " متمدنة أكثر " عندها ستكون بحاجة لبنية تحتية يمكنها تحمل ومواجهة هذه العواصف ".


 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق