اغلاق

مؤتمر يبحث الصحة النفسية لدى المواطنين العرب في البلاد

تحت رعاية قسم الصحة النفسية الجماهرية في جامعة حيفا، وبالتعاون مع جمعية تطوير صحة المجتمع العربي وصندوق تاوبر, عقد في جامعة حيفا يوم الاربعاء،
Loading the player...

  بحضور المئات من  الاطباء والمعالجين النفسيين, العمال الاجتماعيين، الاخصائيين في مجال التأهيل النفسي والباحثين والطلاب الجامعيين والمهتمين  في مجال الصحة النفسية، مؤتمر من اجل مناقشة وبحث الجوانب المختلفة للصحة النفسية لدى المواطنين العرب الفلسطينيين في إسرائيل.
افتتح المؤتمر بعدد من الكلمات الترحيبية لرئيس قسم الصحة النفسية الجماهيرية في جامعة حيفا،  البروفيسور مارك غالكوف، وعميد كلية الدراسات الصحية والاجتماعية في جامعة حيفا بروفيسور فيصل عزايزة، ورئيسة خدمات الصحة النفسية في وزارة الصحة د. طال بيرجمان ورئيس جمعية تطوير صحة المجتمع العربي،  بروفيسور بشارة بشارات الذي تحدث عن ضرورة ملائمة العلاج النفسي للخصوصية الثقافية للمجتمع العربي في البلاد.
 يهدف هذا المؤتمر الاوسع من نوعه في هذا المجال، الى تسليط الضوء على القضايا المتعلقة بالصحة النفسية في المجتمع العربي، والتي غالباً ما لا يتم الحديث عنها بسبب المفاهيم الاجتماعية السائدة المحيطة   والتي تؤثر سلبيا على صحة المريض النفسي أولا وصحة عائلته والمجتمع بشكل عام.
 
"جوانب مختلفة لموضوع الصحة النفسية لدى المواطنين الفلسطينيين في إسرائيل"
كما وعرض  بروفيسور محمد حاج يحيى، من كلية الخدمات الاجتماعية والرعاية الاجتماعية  في الجامعة العبرية وبروفيسور يتسحاق لفاف من قسم الصحة النفسية المجتمعية في جامعة حيفا تعليقاتهم ومداخلاتهم عن الكتاب الذي عملوا على تحريره  وهو من  اصدار جامعة إنديانه في الولايات المتحدة الامريكية،   تناول الكتاب عدد من  الفصول والابحاث حول  جوانب مختلفة لموضوع الصحة النفسية لدى المواطنين الفلسطينيين في اسرائيل منها: الضيق والرفاهية وعلم الأمراض النفسية والانتحار،   الصدمة الوطنية والإجهاد المستمر والإساءة الجنسية والحرب والإرهاب والتمييز و العنصرية ، والسياسة ، والأيديولوجية ، والروايات الوطنية ، وقضايا الجنس والعمر ، والخصائص الثقافية.
كما وتحدث  بروفيسور محمد حاج يحيى من خلال مداخلته عن تأثير الطابع الجماعي للعائلة الفلسطينية على الصحة النفسية. في حين  عرض المحاضر والباحث والاخصائي في العلاج النفسي، بروفيسور مروان دويري مداخلة حول ثقافة العلاج النفسي الحساس للخلفية الثقافية العربية لدى المواطنين العرب الفلسطينيين في اسرائيل. كما وتحدثت مديرة عيادة الصحة النفسية في شفاعمرو د. علا عكر- مراد عن تحديات التدخلات العلاجية بين شريحة الشباب والمراهقين. 

حوار مع الجمهور
كما وشمل المؤتمر حوارا مع الجمهور وعدد من المداخلات الاضافية بمشاركة بعض من مؤلفي الكتاب حول جوانب مختلفة للصحة النفسية أبرزها مناليّة الخدمات النفسية لدى الاطفال والمراهقين والنساء وتأثير العنف ضد النساء على الصحة النفسية كذلك مداخلة عن تحديات اعادة التأهيل النفسي والأساليب الحديثة لإعادة تأهيل الأشخاص المصابين بأمراض نفسية مزمنة عرضها د. انور خطيب من قسم الصحة الجماهيرية في جامعة حيفا.


تصوير: موقع بانيت وصحيفة بانوراما


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق