اغلاق

‘تضامن‘ تجول على المؤسسات اللبنانية والفلسطينية العاملة لأجل الأسرى

جال وفد من المؤسسة الدولية للتضامن مع الأسرى "تضامن" ضم رئيس المؤسسة فهد حسين ومنسق العلاقات العامة والإعلام خالد فهد،


صور من حملة تضامن الدولية

يوم الثلاثاء 27 يناير على المؤسسات اللبنانية والفلسطينية العاملة في لبنان لأجل الأسرى الفلسطينيين، حيث التقى وفد المؤسسة كلاً من الأستاذ عباس قبلان رئيس الهيئة الوطنية اللبنانية للأسرى و المحررين و الأستاذ احمد طالب رئيس الجمعية اللبنانية للأسرى و المحررين و الأستاذ سيف موعد رئيس مؤسسة مهجة القدس لبنان و الأستاذ محمد صفا الامين العام لمركز الخيام و الأستاذ معن بشور رئيس المؤتمر القومي العربي و رئيس اللجنة الوطنية للدفاع عن الأسرى و المعتقلين.
وقد بحث وفد تضامن مع المؤسسات "كافة أوضاع الأسرى الفلسطينيين المستجدة، وما يعانيه أسرانا الأبطال في سوء معاملة ممنهجة من قبل الإحتلال وتم الاتفاق على تفعيل الحراك الشعبي و التضامني في لبنان إسناداً للأسرى، وتم بحث فعاليات يوم الأسير في 17 نيسان القادم" .
كما تم تسليم رؤساء المؤسسات كتب وروايات كتبها الأسرى داخل السجون، إضافة لكتاب حول تاريخ الحركة الوطنية الأسيرة من إعداد الإعلامي ماهر حجازي.
وتسعى "تضامن" الى التواصل و التشبيك الدائم مع كل المؤسسات و الهيئات والفعاليات ذات الصلة بقضية أسرى فلسطين من أجل توحيد الجهود المبذولة لأجل هذه القضية الإنسانية العادلة .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق