اغلاق

غرف عزل ، ملابس وأجهزة خاصة: مستشفيات البلاد تستعد لاستقبال المصابين بفيروس الصين الفتاك

بدأ مشفى رمبام في حيفا باستخدام معدات مبتكرة لتطهير وتنظيف غرف العزل من الفيروسات والجراثيم ، حيث سيتم استخدام الجهاز عندما يشتبه بوصول مريض
غرف عزل ، ملابس واجهزة خاصة - شاهدوا : مستشفيات البلاد تستعد لاستقبال المصابين بفيروس الصين الفتاك - تصوير : مستشفى رمبام-تصوير مستشفى رمبام
Loading the player...

الى المشفى وهو يعاني من وجود فيروس معدٍ - وهي مبادرة ذات صلة بفيروس كورونا .
التقنية الجديدة مناسبة لغرف التطهير وغرف المرضى الداخلية وسيارات الإسعاف ، والحديث يدور عن منتج  يتم تسويقه من قبل شركة "كلين بيت" في  رمات يشاي ، فمنذ ثلاثة أشهر ، بعد عطل في نظام المياه بالمستشفى والذي تسبب في حدوث فيضان في أرضيات الطابق السفلي ، وكانت هناك تخوفات من التلوث ، نفذت الشركة تطهيرا شاملا أثبتت مزاياه التكنولوجية في إزالة الفيروسات والبكتيريا بطريقة تكنولوجية وعلى نطاق واسع.
وبعد هذه التجربة العملية التي مر بها المشفى، تقرر عبر الادارة بدء العمل بهذه التقنية في حال الاشتباه بوصول مصاب بأحد الفيروسات التي تتطلب استخدام غرف العزل .

" الجهاز يقضي على
 البكتيريا والفيروسات في غضون سبع ثوانٍ "
وأفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أن التكنولوجيا الجديدة التي تقدمها بيت كلين تستخدم عبر أجهزة تنبعث منها سحابة بلازما من الهيدروكسيل، وهي المادة المعروفة بأنها قاتلة مؤكدة للبكتيريا والفيروسات والجراثيم الخطرة. حيث يقوم الجهاز بتغطية المساحات الكبيرة وبسرعة ، مقارنة بعملية التنظيف القياسية باستخدام الأقمشة المغطاة بالكلور.
ياكي ليك ، صاحب الشركة قال: "المواد الخام عبارة عن هيدروكربون بتركيز 7.8٪. تمر المادة عبر قوس كهربائي يعمل على انتاج سحابة مع قطرات صغيرة ، والتي سرعان ما تتحول الى هيدروكسيل ، والذي ، كما ذكر أعلاه ، يقضي على البكتيريا والفيروسات في غضون سبع ثوانٍ من لحظة الاتصال بالجهاز " .
من جهته ، قال الناطق بلسان مشى رمبام "انه وبشكل غير متوقع ، وصل مشفى رمبام هذا الصباح مواطن إسرائيلي عائداً من رحلة جوية من الصين واشتكى من أنه لم يكن على ما يرام. حيث تم ادخاله الى المشفى واستعملت الاجهزة المبتكرة للتطهير" .


تصوير مستشفى رمبام

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق