اغلاق

إطلاق نار اتجاه بيت وسيارة رئيس بلدية رهط

علم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أنه تم الليلة إطلاق نار اتجاه منزل وسيارة رئيس بلدية رهط الشيخ فايز ابو صهيبان في حي 4 في البلدة. ولم يبلغ عن إصابات.
Loading the player...

وتم استدعاء قوات كبيرة من الشرطة إلى المكان التي باشرت التحقيق في ملابسات الحادثة.
وفي تعقيبه على الحادثة، قال رئيس بلدية رهط فايز أبو صهيبان :" الحمدلله ربّ العالمين، أنا بخير وبصحة وعافية، جزيل الشكر والإحترام لكل من سأل واستفسر عن حالنا " .

رئيس بلدية رهط :" من يطلق النار على رئيس البلدية فهو يطلق النار على 70 ألف مواطن من رهط "
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع رئيس بلدية رهط الشيخ فايز أبو صهيبان ، قال :" نحاول قدر المستطاع أن نبعد شبح العنف عن أهلنا وومدينتنا ، ولكن العنف يصل أيضا الى القيادات ، ومن يريد أن يطلق النار على رئيس البلدية فانه اطلق النار على 70 ألف مواطن من رهط . ورئيس البلدية خلفه 70 ألف مواطن من رهط ، حتى الذين يعترضون على سياسة رئيس البلدية اليوم هم مصطفون والحمد لله مع رئيس البلدية ، لأنه لا يوجد من أهل المدينة يؤيد العنف أو اطلاق الرصاص . أنا أشجب هذا العمل الاجرامي ، ونسأل الله أن يمنّ علينا وعلى أهل البلد بالأمن والسلام " .

الحركة الإسلامية في رهط تستنكر الاعتداء على بيت وسيارة الشيخ فايز ابو صهيبان رئيس البلدية
هذا ووصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من الحركة الإسلامية ، جاء فيه :" الحركة الاسلامية في رهط إذ تستنكر الاعتداء واطلاق النار على بيت وسيارة الشيخ فايز ابو صهيبان رئيس بلدية رهط، بعد ان ترجل من سيارته بوقت قصير مساء اليوم الجمعة ، لتؤكد على ما يلي:
1) ان هذه الاعمال الجبانة ، لن تثني الشيخ عن مبادئه الداعية دوما الى الألفة والمحبة ، ونبذ العنف ، بكل أشكاله،  وانواعه ومصادره!
2) الحركة الاسلامية في مدينة رهط، تحمل الشرطة مسؤولية التهاون بسلامة الشيخ فايز، - علما انه تم الاعتداء عليه والقاء قنبلة على بيته قبل أشهر ، ولا نتائج حتى الآن - وتعلنها صريحة ، أن الشيخ فايز أبو صهيبان خط أحمر ، وجماهير رهط لن تتهاون في حشد الدعم والضغط الجماهيري على الشرطة ووزير الأمن الداخلي، للقيام بواجبهم تجاه المحافظة على حياة المواطنين فضلا عن منتخبيهم!
3
) الحركة الإسلامية تناشد جميع الأهل بالتعقل والاستماع لنداء العقل، والحكمة وعدم الانجرار وراء اعمال العنف، والفسدة الذين لا يعيرون اهتماما لحياة وارواح الآخرين، وتدعوهم لاعتماد سبل السلام والأمن والأخوة والمحبة! " .


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق