اغلاق

شاهدوا بالفيديو : يضربون شابا بوحشية في الشارع في طرعان

جاء في بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل :" ألقى افراد الشرطة القبض على 3 أفراد في العشرينات من العمر من سكان قرية طرعان بعد اعتدائهم بوحشية على الضحية ،
شاهدوا بالفيديو : يضربون شابا بوحشية في الشارع في طرعان، يكسرون فكه ويرشونه بالغاز-تصوير الشرطة
Loading the player...

 حين كان يقف في الشارع بالقرب من ميدان صفوري في طرعان، كل ذلك على  خلفية النزاع المستمر بين عائلتين في القرية - بعد تحقيق مكثف، قدمت النيابة العامة لواء الشمال الى المحكمة المركزيه في الناصرة لائحة اتهام ضد المشتبهين لائحة اتهام تنسب لهم جريمة التسبب باصابات خطيرة بصورة متعمدة- والتي ينص القانون بجانبها عقوبة السجن لمدة 14 عاما ،  هذا وتم  تقديم طلب لتمديد توقيفهم حتى نهاية الإجراءات القانونية".
وتابع بيان الشرطة :" بداية هذه القضية تعود الى يوم 18.1.20 في وقت مبكر من بعد الظهر ، مع تلقي بلاغ في مركز الشرطة 100 والابلاغ عن رجل مصاب الذي إحيل  إلى مستشفى بوريا لتلقي العلاج الطبي. 
 تم استدعاء افراد الشرطة إلى مكان الحادث، ومع وصولهم شرعوا بجمع البينات والادلة والافادات من السكان ، وواصلوا التحقيق لتحديد مكان المشتبه بهم في الحادث.  في نفس اليوم، خلال التحقيق، تبينت هوية المشتبه بهم بارتكابهم اعتداء خطير، لكنهم لم يكونوا موجودين في منزلهم وأجرى محققو الشرطة عمليات تحقيق عديدة حتى تم القاء القبض على أحدهم يوم 22.1.20 وتم القاء القبض على الاثنين الآخرين في اليوم التالي في 23.1.20".

"المشتبهون الثلاثة بالاعتداء بوحشية على الضحية باستخدام الة حديدية قاموا برشه بالغاز "
واردف بيان الشرطة :" 
 كشف تحقيق سريع وموضوعي مع عدد كبير من الأشخاص، بما فيهم من الشهود والمشتبه بهم ، أنه خلال وقوع الجريمة قام الضحية بركن سيارته في ميدان صفوري، وسار باتجاه أحد المكاتب في المكان.  في طريقه ، التقى أحد معارفه وبدأ الحديث معه".
 بينما كان يرقد على الأرض، استمر المشتبه بهم في ضربه بالركل على الرأس والجسم
واضاف بيان الشرطة :" فجأة ، وصل المشتبه بهم إلى مكان الحادث في سيارة من نوع تويوتا، وعندما لاحظوا الضحية بدأوا يوجهون له الشتائم ، وأوقفوا سيارتهم بالقرب منه. 
 أحد المشتبه بهم خرج من المركبة وواصل شتم الضحية.  الضحية كان يخشى أن المشتبه به قدم لمهاجمته والاعتداء عليه، فدفعه إلى الخلف، بعد ذلك خرج المشتبهون الآخرون من السيارة وبدأ المشتبهون الثلاثة بالاعتداء بوحشية على الضحية باستخدام الة حديدية كما وقاموا برشه بالغاز المسيل للدموع.  لم تنجح جميع محاولات الضحية للهروب وحتى محاولات الرجل الذي كان واقفا مع الضحية في البداية  فصل المتهمين عن الضحية باءت هي الاخرى بالفشل".
واردف بيان الشرطة :" خلال الحادثة ضرب المشتبه به الضحية بشدة حتى سقط على الأرض وحتى ذلك الحين، بينما كان يرقد على الأرض، استمر المشتبه بهم في ضربه بالركل على الرأس والجسم.
وأخيراً ، فر المشتبه بهم من مكان الحادث وتم نقل الضحية الى مستشفى بوريا ، وهو يعاني من كسور في الفك وعلامات لاصابات على جسمه.  تم إدخال الضحية إلى المستشفى واضطر إلى الخضوع لعملية جراحية للكسر.  كجزء من التحقيق ، اتضح أن سبب الهجوم الوحشي كان نزاعًا مستمرًا بين عائلتين في القرية على خلفية نتائج الانتخابات المحلية الأخيرة".

" تشغيل وحدة خاصة في شرطة حرس الحدود محددة الاهداف بشكل مؤقت في القرية"
وخلص بيان الشرطة الى القول :"  لقد أسفر الصراع في السابق بين العائلتين عن قتيل وجريح خطير وعلى ضوء حوادث العنف الشديدة وبغية منع تصعيدها وإصابات أخرى، تم تشغيل وحدة خاصة في شرطة حرس الحدود محددة الاهداف بشكل مؤقت في القرية.
يوم الخميس الماضي (6.2.20) بعد أن أنهى محققو الشرطة جمع الأدلة، قدمت النيابة العامة لواء الشمال لائحة اتخام ضد المشتبهين مرفقة بطلب للقبض توقيفهم حتى نهاية الإجراءات  لائحة اتهام تنسب للمتهمين الثلاثة جرائم  خطيرة مثل التسبب باصابات بشكل متعمد، حيث ينص القانون بجابنها عقوبة السجن لمدة 14 عامًا. 
 شرطة اسرائيل تستنكر وتدين بشدة النهج بالعنف بشتى اشكاله.  هذه الحالة، التي اعتقد فيها الضحية ، أن يومه سيكون روتينًا  كباقي ايام حياته، وجد نفسه في المستشفى وخضع لعملية جراحية، كل ذلك في أعقاب عنف شديد باستخدام الة حديدية والغاز المسيل للدموع- أمر خطير للغاية حيث ستعمل شرطة إسرائيلية على احالة المجرين الى العدالة لتاخذ مجراها".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق