اغلاق

الجلبوع : ألواح لإنتاج الطاقة الشمسية على برك الأسماك

في خطوة غير مسبوقة على مستوى البلاد، أقيم في الجلبوع مشروع توليد كهرباء من الطاقة الشمسية عبر وضع عدد كبير من الألواح الزجاجية المخصصة لهذا الغرض في


صور وصلتنا من المجلس

برك الأسماك التابعة للكيبوتسات حفتسيفا، بيت ألفا ويرزاعيل، مع استمرار استخدام هذه البرك لتربية الأسماك.
وبحسب بيان صادر عن المجلس : "خلال الأسبوع الماضي، رئيس المجلس الإقليمي الجلبوع، عوفيد نور، مع طاقم المهندسين والمخططين قاموا بزيارة لبركة الأسماك في كيبوتس حفتسيفا للاطلاع على المشروع عن قرب، والذي يعتبر انطلاقة لتعاون كبير بين حفتسيفا- الجلبوع وشركة "نوفر انرغيا"، حيث وفق مخطط المشروع ستسمد الألواح الزجاجية على 14 دونم في البرك الثلاث، والتي ستنتج ما يعادل 1.4 ميغا-واط.
رئيس المجلس، عوفيد نور، قال: هذا مكسب كبير للجلبوع، نحن ننجح بتنفيذ خطة إنجاح مبادرات الطاقة دون المس بالبيئة ومع استمرار تطور الموارد الزراعية والهامة في المنطقة كتربية الأسماك، كل بلدة تختار أن تقيم مشروعًا مشابهًا سندعمها.
مشروع مشابه للذي أقيم في برك الأسماك سيقام على 10 دونم من الأرض في كيبوتس يزراعيل".
يقول عوفر يناي، رئيس "نوفر انرغيا": ننتج آلاف الميغا- واط التي من الصعب أن تُنتج بطريقة أخرى، ففي إسرائيل يجب أن تصل نسبة انتاج الطاقة عن طريق الطاقة الشمسية إلى 10% من نسبة انتاج الطاقة، وهي الآن 2.5% فقط، سنستمر بالعمل مع بلدات الجلبوع وهنالك المزيد من المشاريع".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق