اغلاق

هل تناول البيض آمن لرضيعك ؟

هل أصبح طفلك يتناول الأطعمة الصلبة وترغب في إدراج البيض في غذائه، وتتساءل حول إذا ما كان البيض آمن لصحته؟ نقدم لك كافة المعلومات حول تأثير البيض على صحة الرضّع.

صورة للتوضيح فقط تصوير : Masanyanka-iStock

هل البيض آمن للأطفال؟
أظهرت دراسات حديثة أن صفار البيض يمكن إدراجه بأمان في نظام الأطفال الغذائي بدءًا من عمر ثمانية أشهر، على الرغم من أنه لا ينبغي إدخال البياض إلا بعد مرور اثني عشر شهرًا على ولادة الطفل.
يعد البيض مصدرًا غنينًا بالبروتين، لكنه ليس أفضل أنواع البروتينات مقارنة بتلك الموجودة في حليب الثدي، وتحتوي البيضة الكاملة على ثلاثة عشر نوع من المعادن الضرورية لنمو الأطفال، مثل: النحاس، والزنك، والسيلينيوم، والكالسيوم، والحديد، والأحماض الدهنية، والفيتامينات، حمض الفوليك.

البياض
يعد بياض البيض مصدرًا جيدًا للسيلينيوم والريبوفلافين، مما يجعله خيارًا غذائيًا لتطوير قلب الطفل وعقله، إلى جانب العناصر الغذائية الأخرى.
يحتوي البياض على غالبية البروتين الموجود في البيض الذي يصل إلى حوالي أربعة غرامات، في المقابل يفتقر إلى الكربوهيدرات والدهون.

صفار البيض
يحتوي صفار البيض على الدهون والدهون المشبعة والكوليسترول، الأمر الذي قد يسبب القلق لك، لكن وجود هذه الدهون إلى جانب العناصر الغذائية الأخرى ربما تعد أمرًا لصحة طفلك.

فوائد البيض للرضع
فيما يلي بعض فوائد تغذية البيض لطفلك:
يقوي المناعة: يساعد الحديد والسيلينيوم والزنك الموجود في البيض، في إنشاء نظام المناعة قوي، وإنتاج خلايا جديدة عند الرضع.

يسهل الهضم: يسهل على الأطفال تناول صفار البيض وهضمه.

ينمي الدماغ: يحتوي صفار البيض على الكولين والكوليسترول المرتبط بنمو الدماغ عند الرضع.

يحافظ على صحة القلب: يساعد الكولين الموجود في البيض على تحسين عمل القلب والأوعية الدموية والجهاز العصبي.

ضروري لتنمية العظام: يحتوي بياض البيض على فيتامينات -A،D،H،K - قابلة للذوبان في الدهون، التي تعتبر ضرورية لنمو العظام.

صحي للكبد: يساعد محتوى الكبريت الموجود في البيض، في إنتاج الكيراتين والكولاجين، وامتصاص فيتامين B12، وهو أمر ضروري لإتمام الكبد وظائفه.

لمزيد من الصحة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الصحة
اغلاق