اغلاق

مؤتمر 'المقاطعة' في طمرة :' حق شعبنا الفلسطيني بإقامة دولته هو المقاطعة، لا الهرولة للكنيست'

جرى مساء اليوم الجمعة ، مؤتمر القوى السياسية " مقاطعون " ، في قاعة زين في مدينة طمرة . وأفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أنه شارك في المؤتمر عدد كبير
Loading the player...

من المواطنين في البلاد وقيادات من حزب الوفاء والاصلاح، وحركة ابناء البلد وحركة كفاح وشخصيات مستقلة وعدد كبير من الناشطين والناشطات السياسيين .
ترأس عرافة البرنامج المحامي والمنسق الاعلامي لحزب الوفاء والاصلاح زاهي نجيدات، وتحدث خلال المؤتمر كل من الناشطة الطلابية مرح مغامسة ، عضو المكتب السياسي لحركة ابناء البلد سهيل صليبي، نائب رئيس حزب الوفاء والاصلاح البروفيسور ابراهيم ابو جابر، المحلل السياسي اليف صباغ ونائب الامين العام لحركة كفاح أيمن حاج يحيى .

الناشط اليف صباغ :" قف وراجع تاريخك ، راجع نشاطك وراجع منهجك، هل نجحت في شيء ؟ "
هذا وتحدث الناشط والمحلل السياسي اليف صباغ قائلا في كلمته :" اخوتي واخواتي ، اول الاسئلة التي تتبادر للاذهان ويكون فاتحة للنقاش لماذا تقاطعون ، وهذا السؤال شرعي، ولكن انا اسأل لماذا نصوت ؟ ، من حقي اسألك لمن تصوت ولماذا تصوت وما الهدف من التصويت وهل تستطيع القيام بشيء من هذا التصويت ؟ ، فيجيبون أنا أصوت حتى نؤثر ! تؤثر على من ؟ 71 سنة تلعب بهذا الملعب وهو ليس لك ، الخيل ليست لك والقوانين لا تضعها ، على ماذا تلعب ؟ ، مطلبي الوحيد قف وراجع تاريخك ، راجع نشاطك وراجع منهجك، هل نجحت في شيء  ؟ " .

"
خلفكم اكثر من 40% من مجتمعنا مقاطعين للتصويت للكنيست "
البروفيسور ابراهيم ابو جابر نائب رئيس حزب الوفاء والإصلاح ، قال في كلمته :" هدم بيوت عربية وملاحقات سياسية وعمليات اغتيالية لقادة العمل الوطني الفلسطيني، وانتم تعلمون ماذا اقصد ، هذه هي الكنيست منذ اكثر منذ 70 عاما ولنا تمثيل في هذه المؤسسة التشريعية، الى اليوم هناك تمثيل للمواطنين العرب الفلسطينيين في الداخل ، ماذا فعل هؤلاء؟ لا اقل لم يطالبوا ، فاللعبة وقوانينها معروفة ، 70 عاما في أروقة الكنيست من اجل الشرب والرواتب والكنيست لم يفعل شيئا ، هذه الاشياء لا تذكر على هامش مجتمعنا ، فالمقاطعون في المجتمع العربي تزيد نسبتهم عن ال 40%  ، فاعلموا تماما انكم لستم وحيدين في هذه القاعة فخلفكم اكثر من 40% من مجتمعنا مقاطعين للتصويت للكنيست ، ومن حقي ان ارد باسم حزب الوفاء والإصلاح على من وصف المقاطعين بالنشاز ، ووصفهم بأنهم يغردون خارج الاطار الوطني، اقول لكم عبارة واحدة "اعلم تماما ايها المحترم ان الاصل هو المقاطعة، الأصل في الدفاع عن ثواتبنا وحقوقنا المشروعة، حق شعبنا الفلسطيني لاقامة دولته الفلسطينية هو المقاطعة وليس الهرولة الى الكنيست  " .

" النضال البرلماني لا أسقط قانونا ولا استعاد 
أراضينا "
الناشطة الطلابية مرح مغامسة قالت في كلمتها :" النضال البرلماني او ما يسمى بالنضال البرلماني لا أسقط قانونا ولا استعاد أراضينا ، لا يخفى عليكم الهيمنة السياسية الاسرائيلية، والملاحقات والتضييقات المستمرة والمتصاعدة تجاه ابناء شعبنا . وفي ظل غياب المشروع الوطني الجامع وتخاذل قيادتنا وتقييد صف الخطاب الفلسطيني بالداخل بما يتلاءم مع الديمقراطية الصهيونية المزعومة يبقى خطاب المقاطعة هو الخطاب الحقيقي الحر من غطرسة الصف الإسرائيلي ".


تصوير بانيت

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق