اغلاق

تنظيم مؤتمر الأرض والمسكن الثّاني برعاية بلدية طمرة

نظمت بلدية طمرة، مؤخرا، مؤتمر الأرض والمسكن الثّاني. وعممت البلدية بيانا جاء فيه :" ضمن العمل المستمرّ والنّضال المتواصل بقضيّة الأرض والمسكن، ومن باب

 
صور وصلتنا من مستشار بلدية طمرة بيان مطري

الشّفافيّة الّتي كانت وستبقى نهجًا يُنيرُ دربنا قدمًا، نحو تحقيقِ الطّموحات الّتي من شأنها خدمة طمرة وأهلِها بشتى المجالات والأُطر،   اختتمت بلديّة طمرة يوم السّبت  مؤتمرها الثّاني بموضوع الأرض والمسكن، والذّي ارتكز هذه السّنة على قضيّة مخطط 1+2 وشارع العشّ، والّذي تولّى عرافته السّيّد جبر حجازي.
افتتح المؤتمر الدّكتور سهيل ذياب مقدّمًا شرحًا مقتضبًا حول جهود إدارة بلديّة طمرة في سبيل حلّ أزمة الأرض والمسكن منذ استلام إدارتها مطلع عام 2014، والّتي حرصت على الأخذ بعين الاعتبار الازمات والتّحدّيات وأوضاعًا قائمة حتّمت عليها التّخطيط بشكل مدروس لتجنّب الضّرر بالمواطن الطّمراويّ.
استضاف المؤتمر البروفيسور يوسف جبّارين، ليقدّمَ محاضرة حولَ المخطّط وأبعادهِ، إيجابيّاته وسلبيّاته، سُبُل التّعامل مع المخطّط، وتقديم الاعتراضات اللازمة من قبل البلديّة وأصحاب الأراضي الخاصّة في المخطّط، ومواجهة التّحدّيات الصّعبة أمام لجان التّخطيط والسّلطات على وجه العموم.
اختُتم المؤتمر بمشاركة الجمهور وتقديم الاسئلة للبروفيسور جبّارين من قبل المشاركين، ليقدّمَ إجابات وافية بناءً على خبرته في هذا المجال.
بلديّة طمرة عملت ومستمرّة في العمل على إشراك الجمهور في جميع مخطّطاتها الّتي تبادر إليها، ومنها ما هو ضمن الملكيّة الخاصّة، ومنها ما يقع تحت سيطرة سلطة أراضي إسرائيل. وقد نشرت مرارًا حول هذا المخطّط ونضالها في سبيل حلّ أزمة المسكن، وتعدكم بالاستمرار على هذا النّهج حتّى تحصّل حقوقَ الطّمراويّين، وتحرص على بناء ورسم مستقبلنا بشراكة تامّة معكم.
في نهاية اللقاء دعت إدارة بلديّة طمرة الجمهورَ للتّوجُّه للبلديّة لأيّ استفسار أو توضيح بشأن المخطّط وتفاصيله لمن يودّ فحصَ وضعيّة ملكيّته وتأثير المخطّط على أرضه".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق