اغلاق

بسبب ديون وصلت 150 الف شيكل - انهاء مهام عضوين في بلدية الطيرة

افاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، ان وزارة الداخلية قد أوقفت عضوي المجلس البلدي في بلدية الطيرة مؤخرا وذلك بسبب ديون متراكمة عليهما للبلدية وصلت ،


المحامي مأمون عبد الحي 

الى حوال 150 الف شيكل لكليهما .
هذا وفِي اتصال مع المحامي مأمون عبد الحي رئيس بلدية الطيرة اكد صحة المعلومات وقال لموقع بانيت وصحيفة بانوراما وقال ان الحديث يدور عن عضوي البلدية من المعارضة ، اذ قامت وزارة الداخلية بانهاء عملهما بسبب ديون متراكمة عليهم ، يجب الاشارة الى ان وزارة الداخلية ومن خلال حملات المراقبة والفحص التي تقوم بها للسلطات المحلي فإنها اول ما تقوم بفحصه هي الديون المتراكمة على رئيس السلطة المحلية والمنتخبين ومن ثم الموظفين الكبار ومن ثم الموظفين في السلطات المحلية وذلك ايمانا منها بان يكون المنتخبين والموظفين قدوة للمواطنين ، ونحن اذ نؤكد انه يتوجب علينا كمنتخبين وقياديين ان نكون قدوة إيجابية للمواطنين في مختلف المجالات ونواحي الحياة ولا يمكن ان نطلب من المواطنين ان يقوموا بواجباتهم ما دمنا نحن لا نقوم بها وبالواجبات الملقاة علينا".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق