اغلاق

د. حبيب الله ضيف مركز محمود درويش الثقافي في الناصرة

بعد دعوة مركز محمود درويش الثقافي البلدي في الناصرة، أقيمت ، مؤخرا، ندوة أدبية عن كتابي الدكتور محمد حبيب الله "انسان إن شاء الله" و"عندما تشرق الشمس"


تصوير : مركز محمود درويش الثقافي

 شارك فيها إضافة لحبيب الله، الأستاذ فهمي فرح الذي حاور الكاتب والشاعر مفلح طبعوني معهما.
افتتح الطبعوني الندوة بكلمة مكثفة ، ومما قاله: "كتكتنا قبل مئة عام عنا الغبار عندما افترقنا عن الأتراك، بعدها تحالف الجراد مع التي لا تغيب عنها الشمس وغزا الأرض والزرع والإنسان في هذا المكان وحلفاؤه العائدون من تيه سيناء. هاجموا الكتاب وسرقوا التراث علَّهم يدفنون معالم انسانيتنا واشعاعات شمسنا..!"
أما الأستاذ فهمي فرح فقد أجبر ذاكرة د. محمد حبيب الله على الغوص بين صفحات التاريخ الشخصي المجبول مع التاريخ الوطني منذ الطفولة حتى هذه الأيام مع العودة إلى الذاكرة المدرسية في المرحلة الابتدائية، ومن بعدها المرحلة الثانوية التي رفعته إلى مقاعد الجامعة المحلية والعالمية.
ومن الجدير ذكره أن الحوار الذي أطلقه الأستاذ فرح، اعتمد بالأساس على العلمية والمعرفة الشاملة فدفع الحوار إلى الأمامية وتفاعل الجمهور معه لقيمته الثقافية.
وعند الختام، قدّم بعض الحاضرين ملاحظاتهم ومداخلاتهم القصيرة، لخصّها د. حبيب الله والأستاذ فرح. ومن الذين شاركوا في النقاش الأستاذ نظمات خمايسي، الطبيب الدكتور برهان أبو تايه والأستاذ سعد صرصور وآخرون.

 

 

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق