اغلاق

درعي: يجب دعم المواصلات العامة لتخفيف الازدحامات

استضاف بسام جابر في برنامجه " بسام جابر يحاور " وزير الداخلية ارييه درعي . ويدور الحديث حول موضوع الانتخابات القريبة وأوضاع السلطات المحلية العربية .
Loading the player...

وتطرق الوزير درعي في حديثه لبرنامج ‘بسام جابر يحاور‘ الى موضوع المةاصلات العامة قائلا: "في طريقي الى هنا، لاحظت الازدحامات المرورية، ولكنني في نفس الوقت رأيت الاعمال التي يفومون بها على الشوارع المزدحمة. انا اسكن في القدس وصدقني ان الازدحامات المروري هنا يكاد لا يذكر قياسا مع الازدحامات في مدينة القدس. صحيح انني لست مسؤولا عن هذا الموضوع بل هو من اختصاص وزارة المواصلات وهناك اعمال تطوير كبيرة في جميع انحاء البلاد، وبالطبع هذا الامر يأخذ وقتا ، ولكن ما يبهجني هو ان تنتبهوا الى المفترقات والجسور والانفاق التي سيستفيد منها جميع مواطني الدولة عربا ويهودا . الحل هو في المواصلات العامة بلا شك. هناك فئات ضعيفة في المجتمع، جزء كبير من السكان العرب والمتدينين ومدن التطوير لا يستطيعون اقتناء سيارات ويستخدمون المواصلات العامة وبدونها لا يستطيعون التنقل . انا في الحكومة السابقة وعلى الرغم من انني لست وزيرا للمواصلات ، الا انني اخذت مليار شيقل كل عام من الميزانيات الائتلافية التي تصل الينا ، لنقرر في أي المواضيع يجب ضخها، قمت بضخ كل المبلغ (مليار شيقل) لتخفيض سعر التنقل في المواصلات العامة بنسبة 14 % وتخفيض أسعار المياه لمساعدة الفئات الضعيفة ، كانت تلك مساعدة كبيرة، واذا أجريت حسابا بسيطا على مستوى عائلة مكونة من خمسة او ستة او سبعة افراد ممن يتنقلون في المواصلات العامة ، تجد توفيرا بالاف الشواقل شهريا، ولهذا يجب تشجيع المواصلات العامة وانشاؤ قطار خفيف داخل المدن الكبيرة ، لانشاء مواصلات متاحة دائمة وبتوقيت دقيق ، هذا هو الحل وما من حل اخر " .

"80 % من وقت عمل طاقم وزارتي هو مع الأوساط الضعيفة وهذا أساس عملهم"
وأضاف درعي حول معالجته للمطالب التي يتوجخ بها رؤساء السلطات المحلية العربية، قائلا: "انا لا ارد على الهاتف، لدي طاقم كبير ، مدير عام ولدي مسؤولون لوائيون، 80% من وقت عملهم هو مع رؤساء السلطات المحلية من الوسط العربي ومن الوسط الدرزي ومدن التطوير والمتدينين، وهذا أساس عملهم، وعظم جولات مدير عام الوزارة ومسؤولي الالوية هي في البلدات العربية ، ولا اعتقد ان هناك من ينكر اقوالي، ومن لديه ادعاءات بخصوص ذلك فليتفضل ويتحدث".

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق