اغلاق

عمير بيرتس: سنطالب في الحكومة القادمة بتعيين أول وزير بدوي في إسرائيل

قال عمير بيرتس رئيس حزب العمل :" لقد كانت يدنا دائمًا ممدودة للشراكة مع جميع شرائح المجتمع الإسرائيلي ، اليوم نسعى لتحقيق هذه الشراكة ومنحها المكانة


تصوير حزب العمل

الأكثر معنا ، اليوم نخطو الخطوة الأولى على طريق التغيير الحقيقي والملهم " .
واضاف بيرتس :"
بعد الانتخابات ، سنقوم بتعيين البروفيسور عليان القريناوي كأول وزير بدوي في تاريخ اسرائيل للخدمة في أحد المواقع الرئيسية في الدولة .
نقولها بصوت واضح ، المواطنون العرب هم 20% من مواطني الدولة وهم شركاء شرعيين لحكومة التغيير التي سنقودها بعد الانتخابات" .
ومضى بيرتس بالقول :"
البروفيسور القريناوي هو بروفيسور في قسم العمل الاجتماعي بجامعة بن غوريون وعمل رئيسًا لكلية احفا وانتخب لاضاءة شعلة تعزيز المصالحة والأخوة في إسرائيل. سيكون البروفيسور القريناوي وزيراً مهنياً كجزء من الخطوط الأساسية للحكومة وليس كجزء من الخلافات السياسية، وسيصبح وزيراً لليهود والعرب على حد سواء" .
وختم بيرتس قائلا :" لن يكون لدينا "وزير مسؤول عن الأقليات". ففي اليوم الذي سيقود فيه البروفيسور القريناوي إصلاحات الاغلبية ، ستكون شهادة تقدير بأن هذا هو بالضبط ممثل الأقلية .
إخواننا البدو في النقب الذين عانوا من الحكومات اليمينية وسياسة التمييز لسنوات ، سيحصلون على اصلاح تاريخي من أجل التغيير الكبير الذي نريد أن نقوده بعد الانتخابات مباشرة .
لقد ولت أيام قانون القومية وقانون كامينتس ، لقد ولت أيام التحريض والعنصرية. سننشئ حكومة جديدة رائدة ومُلهمة ونبدأ حقبة جديدة من اجل التغيير في إسرائيل ، لصالح جميع مواطنيها " .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق