اغلاق

النائب سامي أبو شحادة:‘نتنياهو يستخف بعقول الناس‘

استضاف برنامج هذا اليوم عبر فضائية هلا عضو الكنيست سامي ابو شحادة – القائمة المشتركة والنائب السابق عبد الحكيم حاج يحيى ، حيث عقب الضيفان
Loading the player...

عن الهجوم الذي يشنه حزب الليكود على القائمة المشتركة.
وبدا النائب سامي أبو شحادة حديثه بالقول: "لدينا ثقة تامة بجمهورنا. بنيامين نتنياهو معروف في المجتمع العربي ، فنتنياهو ليس مرشحا جديدا ولم يدخل الى الحلبة السياسية من اليوم ، ويحاول ان يتقرب من الشارع العربي. الشارع العربي يعرف من هو بنيامين نتنياهو ، هذا الرجل يحرض على المجتمع العربي منذ عام 2003 حين كان وزيرا. باعتقادي ان هذه المحاولات أصلا وهي محاولة كسب أصوات من الوسط العربي ستأتي بالنتيجة المعاكسة، لان فيها نوعا من الاستهتار وكأن الناس لا يعرفون من هو بنيامين نتنياهو . هذا التوجه ليس اقل عنصرية من عملية التحريض المباشرة السابقة . باعتقادي ان مجتمعنا مجتمع واع ويرى بالضبط من هو بنيامين نتنياهو . واضح لي ولان نتنياهو الأفضل في قراءة الأرقام في الانتخابات في إسرائيل ، هو رأى ان الوحيدين القادرين على إخراجه من الصورة هو المجتمع العربي ، فاذا خرج المجتمع العربي وصوّت بنسب عالية، نحن الوحيدون القادرون على انهاء ملف نتنياهو تماما ، ولذلك فان نتنياهو يعي ويدرك ان هذه المحاولات لن تجعل العرب يصوتون لنتنياهو، هو يحاول خقض نسبة التصويت في المجتمع العربي لانه يخاف منه".

"نتنياهو الوحيد الذي رفض إضافة كلمة مساواة الى قانون القومية"
وفي نفس السياق، قال النائب السابق عبد الحكيم حاج يحيى: " معروف ان نتنياهو يمكن ان يغير جلده في كل لحظة بحسب مصلحته. نتنياهو هو المحرض رقم 1 في دولة إسرائيل على العرب . نتنياهو يعرف قوة العرب الانتخابية والتأثيرية وعرف ذلك في مرحلتين، الأولى في عام 1996 عندما كانت المنافسة بينه وبين بيرتس وفي عام 1999 عندما كانت المنافسة بينه وبين براك ، عندما كانت المناقسة لرئاسة الحكومة مباشرة، تسببت أصوات العرب في خسارته ، وبناء عليه بدا يخطط من ان العرب يجب الا يصلوا الى الصندوق ، ونحن نعرف تاريخه. نتنياهو معروف بالتحريض، وعلى سبيل المثال عند سن قانون القومية، الذي عارضناه ، كان جزء من ائتلافه وتحديدا بيني بيغن الذي طلب إضافة كلمة مساواة الى القانون وهو الوحيد الذي رفض إضافة هذه الكلمة ، وهو الذي كان مصرا على منع الاذان والإصرار الكامل في موضوع كامينيتس . نتنياهو معروف باكاذيبه ، معروف بتحريضه، ومعروف أيضا بالتمييز ".

"ما فعله نتنياهو للوسط العربي اقل بكثير مما يتوجب عليه فعله"
 وقال ابو شحادة: "الناس تعرف ان أي خطة جدية واي مشروع جدي نفذ في المجتمع العربي نحن من بادرنا له ووقفنا من ورائه ، والناس يعرفون ان التمييز والعنصرية أتت من طرف المؤسسة، أي من طرف رئيس الحكومة ووزرائه ، فهم من كانوا بالأساس يديرون الميزانيات ، فهذه الفجوة في الميزانيات الحكومة هي المسؤولة عنها وليس القائمة المشتركة . اما ما يتعلق بالأرقام التي يتفوه بها نتنياهو ، فباعتقادي لا يوجد اوقح واكذب من هكذا تفوهات ، غعندما تتحدث عن دولة تدير ميزانية بقيمة 468 مليار شيقل في السنة ولديها عجز وصرق اكبر من هذا الرقم، في خمس سنوات، ادارت هذه الدولة اكثر من 2200 مليار شيقل ، فعندما يأتي نتنياهو ويقول أعطيت الوسط العربي 15 مليار شيقل ، عليك ان توضح ان هذا الرقم مستقى من أي رقم من الأرقام التي ذكرتها. الامر الاخر التعامل وكأن بنيامين نتنياهو اعطى الوسط العربي هذا المبلغ وكأنه من جيبه الخاص فيه نوع من الاستخفاف بعقول الناس . الامر الثالث وهو الأهم انه مفروض عليه او على غيره ، لان المسؤولين عن إدارة الميزانيات في إسرائيل في السنوات الخمس عشرة الأخيرة قالوا : اذا لم يتحسن الوضع الاقتصادي في المجتمع العربي ولدى المتدينين اليهود سيسقط الاقتصاد الإسرائيلي ، لهذا فان هذا الموضوع مفروض عليه وما فعله اقل بكثير مما يتوجب عليه ان يفعله . أصلا الفجوات بين المجتمع العربي والمجتمع اليهودي في السنوات الأخيرة ارتفعت ولم تتقلص".

تفاصيل التقاط بث "قناة هلا " كما يلي :
القمر الصناعي : Amos
التردد: 10925
Fec: 5/6
Symbol Rate: 27500
Vertical
free to air
وعلى المحطة رقم 30 على شبكتي YES  و  HOT.

للتواصل مع القناة عبر الفيسبوك Hala Tv  اضغط هنا.

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق