اغلاق

الإتيان بأذكار المساء قبل صلاة العصر

السؤال : في طريق عودتي من العمل يؤذن للعصر. فهل أنتظر العودة للبيت حتى أصلي العصر، ثم أقرأ أذكار المساء؟ أم أقول الأذكار قبل الصلاة المكتوبة؟


الصورة للتوضيح فقط-تصوير:iStock-ipopba

علما أن ما يحبسني عن الصلاة، هو كوني في الطريق والمواصلات.

الإجابــة
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:                  
فإن وقت أذكار المساء يبدأ من الوقت الذي يسمى مساء، والمساءُ يبتدئ بالزوال، وينتهي بنصف الليل.
وبناء عليه، فلا بأس بالإتيان بأذكار المساء قبل صلاة العصر, إلا أن الأفضل تأخير هذه الأذكار .
ثم إذا كان وصولك لبيتك قبل خروج وقت صلاة العصر, فانتظر حتى تعود للبيت, ثم تصلي, وإن خشيت خروج الوقت, ولم تتمكن من إيقاف الحافلة, فإنك تصلي فيها حسب استطاعتك قائما إن أمكن, وإلا فجالسا مع استقبال القبلة إن أمكن ذلك.
والله أعلم.

ملاحظة : نرجو من جميع الاخوة المعقبين عدم نشر ايميلاتهم في الزاوية الدينية وسيحذف أي تعقيب يشتمل على ايميل، كذلك نرجو ان تكون المقالات مختصرة قدر الامكان وليس دراسات مطولة.هذه الزاوية هدفها خدمة اهلنا ومجتمعنا من خلال الكلمة الهادفة الخاطرة المفيدة. نلفت الانتباه انه في حال تم نقل مادة عن مصادر اخرى دون علم المصدر ينبغي ابلاغنا في موقع بانيت كي نزيل المادة فورا.

لإرسال مواد للزاوية دنيا ودين، إرسالها عبر البريد الالكتروني panet@panet.co.il

لمزيد من دنيا ودين اضغط هنا

لمزيد من دنيا ودين اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
دنيا ودين
اغلاق