اغلاق

الأطفال والمراهقون أقل عرضة للإصابة بفيروس كورونا

على الرغم من حالة الذعر العالمية الناتجة عن انتشار الإصابات بفيروس كورونا، أشار علماء صينيون من مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، إلى أنه لا داعي للذعر بشأن الأطفال


صورة للتوضيح فقط - تصوير: iStock-FatCamera

والمراهقين، فهم أقل الفئات عرضة للإصابة بفيروس كورونا المستجد.
العلماء الصينيون استندوا في تقريرهم إلى تحليل بيانات أكثر من 70 ألف حالة، ووجدوا أن 1% فقط من الأطفال والمراهقين حتى عمر 19 سنة أصيبوا بفيروس كورونا المستجد.
ويرى العلماء أن انخفاض نسبة إصابة الأطفال والمراهقين تعود إلى قوة جهاز المناعة لديهم.
ووفقاً لآراء العلماء حتى الآن، فإن الفئات الأكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا المستجد هم كبار السن، والمصابون بالأمراض المزمنة، والمدخّنون، والأشخاص الذين لديهم مشاكل مناعية، والحوامل نظراً لضعف مناعتهن خلال فترة الحمل.

 

لمزيد من العائلة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
العائلة
اغلاق