اغلاق

فتاة: ارتديت الحجاب ومترددة ! افيدوني

أتمنى أن أرتاح بعد إجابتك لي عما يشوّش عقلي، عمري 16 سنة، ومشكلتي أنني كنت أفكر في ارتداء الحجاب لسبب من الأسباب،


صورة للتوضيح فقط - تصوير:  iStock-Goldfinch4ever


كنت أدعو الله أن يساعدني في الامتحانات، وكنت أتمنى الحصول على علامة ممتازة، ونويت إن حقق لي ما أريده؛ فسأرتدي الحجاب. بعد خروج النتائج، تحققت أمنيتي، فقررت أن أضعه؛ لأنني وعدت الله بذلك، وكذلك لأنه فرض. وضعته يومين، وأعجبني، لكنني الآن لم أعد أجد نفسي مقتنعة كثيراً، وصرت أفكر وأشتاق لنفسي بدون حجاب، أيضاً أشعر بالحرّ، كذلك عندما أرى البنات في مدرستي بدون حجاب أتذكر نفسي بدونه، والآن أنا حائرة.. هل أخلعه، أم أبقى به؟ كما أنني حزنت كثيراً لحالي، وخائفة أن يغضب الله عزّ وجلّ مني.. ماذا أفعل؟


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من منوعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
منوعات
اغلاق