اغلاق

تاجر خضار من طمرة: ‘من لا يملك المال سنقدم له بالمجان‘

في ظل ازمة الكورونا والتعليمات الصارمة التي اصدرتها وزارة الصحة ، نرى ان هناك تغيرات بمسار الحياة اليومية للسكان، علما ان محلات الخضار والفواكه ما زالت مفتوحة ،
Loading the player...

ومنها من يستقبل الناس ومنها من يعمل كذلك على ايصال الطلبيات للبيوت .
مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما زار السوق الخاص بالخضار والفواكه في مدينة طمرة ورصد الحركة التجارية هناك ، وتحدث مع اهال وتجار حول الاقبال واسعار الخضار والفواكه .

تاجر الخضار مصطفى الوسطاني :" يدنا ممدودة للمحتاجين "
مصطفى الوسطاني تاجر خضار من طمرة يرى ان الاقبال قائم على السوق رغم التحديات . وقد تحدث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما حول اسعار الخضار والاقبال العام للسكان لشراء الخضار والفواكه من السوق ، حيث قال :" الاجواء التي نراها اليوم جيدة والسوق مفتوح كل يوم سبت ، مع العلم ان الوضعية التي نعيشها اليوم سمحت لنا بفتح محلات الخضار والمواد التموينية والبقالات بما فيها شبكات توصيل الاغذية ، مع الالتزام الكامل بتعليمات وزارة الصحة ، فقد اتكلنا على الله الرزاق . اننا نرى هنا ان الكثير من الاشخاص اتبعوا اجراءات وقائية خاصة بهم ، وهذا يدل على ان الناس تستمع للتعليمات . اما من ناحية الاقبال الخاص على السوق فالامر اعتيادي، لا نرى هذا الاقبال الكبير ، فكل الخضار والفواكه متوفرة وليس هنالك خوف من أي نقص ، اما بخصوص الاسعار فهناك ارتفاع بالخضار والفواكه والمحلات التي تبيع الخضار والاسواق لا فرق بينها وبيننا ".
وانهى مصطفى الوسطاني :" أي شخص يرى انه لا يستطيع شراء الخضار فليصل الي وسيحصل على ما يريد بشكل مجاني ، فمد يد العون في هذا الوقت هو افضل ما يقوم به الانسان لاخيه ".

" الاقبال ليس كما عهدناه ونأمل ان تتغير الأوضاع "
من جانبه ، تحدث ابو علي عواد لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" الوضعية ترونها اماكم مختلفة عن الايام السابقة ، وكنت لاصف الموقف بأن الناس ارتبطت ببيوتها لا تخرج كالسابق مما يجعل الوضع اكثر صعوبة على البائعين ، واذا رأينا أناسا تخرج فهي للتفريغ عن نفسها من الحجر في المنازل ، نتمنى ان تتغير الاوضاع الى الأفضل .
من ناحية العمل والاقبال ، فالامر سيء كثيراً ، ونأمل ان تعود الظروف الى ما كانت عليه، وأوجه رسالة للناس ان تستمع الى التعليمات، ارى ان هناك ارتفاعا باسعار الخضار بسبب الاوضاع ، وسنبقى في خدمة الشعب ، ونعمل هنا على رفع الاسعار " .


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


مصطفى الوسطاني


ابو علي عواد

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق