اغلاق

ناسا تعلن إصابة موظف بمركز كيندي للفضاء بفيروس كورونا

أعلنت وكالة ناسا أول حالة إيجابية لفيروس كورونا في مركز كنيدي للفضاء التابع لناسا (KSC) في فلوريدا، حيث أبلغ تراسى يونج، ممثل عن وكالة ناسا في مركز كيندي،


الصورة للتوضيح فقط-تصوير: iStock-RiverNorthPhotography

أن أحد موظفي المركز سجل نتيجة إيجابية لفيروس كورونا، ولكنه أشار إلى أنه من المحتمل أن الموظف لم يصب بالمرض حتى بدأ العمل عن بعد.
ووفقا لما ذكرته مصادر، قال يونج: "هذا الموظف كان في المركز آخر مرة قبل أكثر من 10 أيام"، مضيفا "بناءً على الظروف والوقت المنقضي منذ أن كان الموظف في الموقع، نعتقد أنه تم الإصابة بالفيروس بعد أن بدأ العمل عن بعد، وليس هناك أي مخاطر إضافية في المركز من هذا الشخص".
وأضاف يونج: "أن حماية ورعاية القوى العاملة في كيندي وعائلاتهم ومجتمع كيندي بأكمله تظل أولويتنا القصوى خلال هذه الفترة المجهولة".
ويأتي هذا الخبر بعد إعلان جيم بريدنشتاين، مدير وكالة ناسا الأسبوع الماضي عن تكليف جميع موظفي الوكالة، باستثناء أفراد المهمات الحرجة، بالعمل عن بعد من المنزل. 
وكان هذا الإعلان بعد اختبار موظفي وكالة ناسا وظهور حالة إيجابية لـ COVID-19 في مركز أبحاث Ames التابع للوكالة في وادي السيليكون ومركز مارشال لرحلات الفضاء في ألاباما. 
ووقفت وكالة ناسا العمل فى ثلاثة من مراكزها، وهم مرفق ميتشود للتجميع في لويزيانا، ومركز ستينس الفضائي في ميسيسيبي، وأميس، مشيرة إلى مخاوف متزايدة من الإصابة بفيروس كورونا.
كما أنه حتى الآن، أدى الانتشار المتزايد للمرض إلى عدد من التغييرات في وكالة ناسا، فبالإضافة إلى التغيير في ظروف العمل لموظفي وكالة ناسا، فإن العمل معلق حاليًا لتلسكوب جيمس ويب الفضائي، وتم تعليق عدد من المهام الأخرى التي تركز على العلم، كما تم تعليق الجداول الزمنية لتطوير المركبات الفضائية.

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق