اغلاق

محامية قتيل فيلا نانسي عجرم تكشف عن مفاجأة

كشفت الدكتورة رهاب بيطار، محامية أسرة محمد الموسى، قتيل فيلا الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، تطورات القضية بعد تقرير الطبي الشرعي السوري. وقالت بيطار ”: “ردًا


صورة نشرتها الفنانة نانسي عجرم على صفحتها الانستغرام - بدون كريديت

على ما يدور فإن أهم ما في التقرير  السوري هو انتفاء توصيف الجريمة كدفاع مشروع عن النفس إلى القتل العمد”.
رهاب أحدثت ضجة كبيرة بتدوينة كتبت فيها: «قميص محمد الموسى هو الذي سيحسم أموراً هامة بالقضية وأرجو ألا يتحلل كما تحللت جثته»، وأوضحت في تصريحات إعلامية أن قميص محمد الموسى لا يزال في البحث الجنائي في لبنان، مشددة على أنه سيخدم القضية من خلال مقارنة الفتحات الموجودة في القميص مع عدد الرصاصات والطلقات التي تعرّض لها مما سيسهم بشكل كبير بمعرفة حقيقة ما حدث ليلة الحادث.
يُذكر أنه تم تأجيل محاكمة زوج الفنانة، فادي الهاشم في قضية مقتل محمد الموسى في منزلهما على يده رمياً بالرصاص، بسبب الإجراءات الوقائية من فيروس كورونا وذلك بناءً على تعميم وتوجيهات مجلس القضاء الأعلى ووزارة العدل اللبنانية.
النائب العام الاستئنافي في جبل لبنان القاضية غادة عون، كانت قد وجهت تهمة القتل العمد للطبيب فادي الهاشم، وذلك بموجب المادة 547، التي تتراوح عقوبتها بين 15 سنة و20 سنة، لكنها عطفتها على المادة 229 من قانون العقوبات اللبناني التي تعطي أسبابًا تخفيفية حتى يُعفى من العقاب إذا ثبت أنه قتل دفاعًا عن النفس.


صورة نشرتها الفنانة نانسي عجرم على صفحتها الانستغرام - بدون كريديت


صورة نشرتها الفنانة نانسي عجرم  على صفحتها انستغرام، تصوير: بدون كريدت


صورة نشرتها نانسي عجرم على صفحتها الفيسبوك - بدون كريدت


صورة نشرتها نانسي عجرم على صفحتها الفيسبوك - بدون كريدت

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق