اغلاق

الاشتباه بوجود أخطاء بفحوصات الكورونا في البلاد - مسؤول : ‘ قد نكون أمام حدث دراماتيكي‘

أعلمت وزارة الصحة مديري صناديق المرضى، مؤقتا، بعدم ابلاغ المواطنين الذين اجروا فحوصات لفيروس الكورونا بالنتائج ، خشية وجود نتائج خاطئة وفق الشبهات.


تصوير نجمة داوود الحمراء

وكتبت الوزارة في الرسالة الموجهة الى صناديق المرضى :" هناك احتمال بأن النتائج خاطئة".
من جانبها عقّبت وزارة الصحة أنه " في اعقاب مشكلة في النظام المحوسب والتي تم اكتشافها الليلة الماضية بشأن نقل المعلومات، فإن إعطاء أجوبة من المختبرات سيتأخر.
اعمال المختبرات تسير بشكل منتظم  اليوم السبت وكذلك اخذ الفحوصات من قبل نجمة داوود الحمراء. طواقم وزارة الصحة ومكتب رئيس الحكومة تعمل على حل المشكلة في هذه الاثناء" .
ونقلت مصادر عبرية عن مسؤول كبير في وزارة الصحة، قوله  "إذا كان  الحديث عن خطأ في عينة صغير، فليس بالأمر الجلل ، ولكن إذا كان خطأ متواصلا ، فهذا حدث دراماتيكي."
مضيفا : " تنتابنا الريبة منذ  الامس. هل يمكن أن يكون بيننا أشخاص تلقوا إجابات سلبية بأنهم غير مرضى في حين انهم مصابون، أو اشخاص يتواجدون حاليا في المستشفيات بالخطأ؟"  

"سيتم اصلاح الخلل في غضون بضع ساعات"
موريس دورفمان، رئيس قسم الحوسبة والصحة الرقمية في وزارة الصحة أوضح : " الحديث عن 27 مختبرا فاعلا في ارجاء البلاد. في اطار الفحص الروتيني للمعيطات امس، تك الكشف عن بيانات متناقضة. لذلك، تقرر اجراء فحص شامل في كل المختبرات حول الفحوصات التي أجريت امس (لم يتم اخبار المفحوصين بالنتائج).   من المهم التأكيد على أن طواقم المختبرات تقوم بعمل ممتاز وأن المختبرات تعمل في  مستويات استثنائية وقد تزيد وعلى مدار  7 أيام في الأسبوع.  عمل المختبرات مستمر في يوم السبت وكذلك عمل نجمة داوود الحمراء.
التعليمات حتى الآن هي فقط التوقف عن ابلاغ الجمهور بما يتعلق بالفحوصات التي أجريت يوم امس. وفي تقديرنا سيتم اصلاح الخلل في غضون بضع ساعات ". 
أضاف دورفمان:" "يجب أن نتذكر أن المختبرات تجري آلاف الاختبارات يوميًا. سنصل قريبًا إلى 10000 اختبار يوميًا وبعد أسبوعين سنصل الى  30،000 ألفا في اليوم، وفق تعليمات رئيس الحكومة.  هذا مستوى ضخم من الاختبارات التي تقوم بها دولة إسرائيل مما يزيد من حجم العمل الذي نقوم به جميعًا."

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق