اغلاق

بسبب تفشي فيروس كورونا ولأول مرة في البلاد: لئومي يتيح تأجيل موعد دفع المشكنتا

أعلن بنك لئومي عن 3 خطوات هامة هي الأولى من نوعها في البلاد، ومخصصة للتسهيل على الحاصلين على قروض المشكنتا وعلى المبادرين


شعار لئومي - تصوير علاقات عامة

والمقاولين الذين يقومون بتسويق الشقق السكنية، وذلك بسبب تفشي فيروس كورونا والأوضاع الاقتصادية المعقدة.
في ضوء ذلك، أعلن البنك أنه سيخصص مشكنتا لمشتري الشقق السكنية، الذين يستوفون شروط الحملة، بالإضافة إلى مشتري الشقق، الذين يتواجدون في إجازة غير مدفوعة، مع إمكانية تأجيل دفعات المشكنتا (جريس) لمدة سنتين. يأتي ذلك لإتاحة المجال لمن بدأ بعملية الشراء – أو في حيرة من أمره بهذا الخصوص، القيام بذلك باطمئنان. تخصيص المشكنتا مع إمكانية تأجيل موعد بدء التسديد لعامين، بعد استكمال المصادقات التنظيمية المطلوبة.
وفي ظل تواجد معظم الجمهور في إغلاق بيتي وفروع البنك مغلقة أمام استقبال الجمهور، يتيح لئومي من الآن أخذ مشكنتا توتال ديجيتال، دون الحاجة إلى الوصول إلى الفرع في أي مرحلة، ولا حتى من أجل التوقيع على مستندات المشكنتا النهائية. بذلك تحول لئومي إلى البنك الأول في البلاد الذي يتيح لزبائنه المعنيين بأخذ قرض المشكنتا، إدارة كامل العملية أمام البنك بشكل بسيط وسهل دون الحاجة للوصول بشكل فعلي إلى فرع البنك.
خطوة أخرى للتخفيف على المصالح التجارية والزبائن في هذه الفترة: لئومي يتيح للمبادرين والمقاولين الذين يعملون في مشاريع بمرافقة البنك، أن يعرضوا على الزبائن – مشتري شقق السكن – أخذ مشكنتا دون دفع المبلغ الأساسي والفائدة، وذلك حتى موعد استلام الشقة و/أو لفترة تمتد حتى 4 سنوات – الذي يسبق من بينهما، وذلك لتمكين هؤلاء المشترين من تنفيذ الصفقات أيضا في هذه الفترة.
وتنضم الخطوات التي أعلنها لئومي إلى خطوات سابقة اتخذها البنك للتسهيل قدر الإمكان على الزبائن الذين يواجهون صعوبات في السيولة بسبب تفشي فيروس كورونا. تشمل هذه الخطوات أيضا إمكانية تجميد دفعات المشكنتا لمدة 3 أشهر،
مع إعفاء كامل من العمولة.
( ع.ع) 
 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق