اغلاق

هل تُغلق احياء في حورة اثر الارتفاع الحاد بإصابات كورونا ؟ مدير قسم الصحة: ‘ الاهالي خائفون ‘

قال مسؤول قسم الصحة في مجلس حورة المحلي ، فرحان ابو رياش لقناة هلا- قناة الوسط العربي وموقع بانيت، ان الخوف بدأ يظهر على أهالي القرية، بعد الارتفاع الحاد
Loading the player...

امس الاحد في حالات الإصابة بفيروس كورونا في البلدة ووصل إلى 19 إصابة.  وتحدث ابو رياش عن ضرورة الالتزام بتعليمات وزارة الصحة والجهات المختصة والبقاء في البيوت.
وقال أبو رياش :"حسب تقارير وزارة الصحة الامر تحت السيطرة. سنصدر تعليمات وقمنا بتوزيع الكمامات في مداخل البلدة ونسأل الله السلامة لجميع المواطنين في حورة".
ولفت الى ان يوم امس الأحد شهد " اقبالا كبيرا جدا" على الفحوصات لفيروس كورونا، فيما انه في الأيام التي سبقت اكتشاف الحالات لم يكن الوضع كذلك.
"استطيع ان أقول ان الخوف بدأ يظهر على المواطنين وهناك تأهب كبير جدا. هنالك خوف في هذه البلدة من هذا الوباء الذي عم القرية وسائر البلاد، لأن هذا الوباء يمكن ان يصل الى أي مكان وان يدخل الى كل بيت. لذلك من المهم الاستماع الى تعليمات وزارة الصحة وتطبيقها. وهذه العدوى اذا دخلت بيتا فتستطيع السيطرة على البيت بأكمله".

السلوكيات في رمضان
عن السلوكيات في رمضان قال أبو رياش: " هنا في هذه البلدة اعتاد الناس على الخروج في مشتريات ولشراء الحلويات كباقي البلدان، ولكن في ظل الوضع الصعب في فترة الكورونا علينا ان نتحلى بالصبر وأن نسال الله أن نخرج من هذا المأزق بسرعة. وعند الشراء يجب الحفاظ على التباعد بين الناس".

اغلاق احياء؟
حول احتمالات فرض وزارة الصحة اغلاقا على احياء معينة في حورة قال أبو رياش : " نحن حاليا لا نتواجد في هذه الخانة ، ونسأل الله العلي العظيم ان لا نصل الى هذه الخانة وان نحتوي الوباء من خلال الارشادات التي نقوم بها والخطوات التي نتخذها". الحوار الكامل في الفيديو المرفق..


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق