اغلاق

النائب جابر عساقلة: الائتلاف الحكومي يظهر قويا بعدده إلا أن تأثيره لا يساوي وزن ريشة

في خطابه أمام هيئة الكنيست العامة حول اقتراح قانون أساس التناوب على رئاسة الحكومة، قال النائب جابر عساقلة: "إن تشريع ما يسمى بقانون التناوب


النائب جابر عساقلة - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

يأتي على خلفية صفقات مشبوهة أبرمها شخصان تخدم مصالحهما على حساب مصلحة سكان الدولة، ليغتصبا الديمقراطية وليصبح النظام في اسرائيل دكتاتوريا بحتا".
وأضاف "إن حكومة الرأسين نتنياهو جانتس تشرّع هذا القانون، بذريعة تشكيل حكومة طوارئ نتيجة جائحة الكورونا في اسرائيل وهذا كذب وتضليل، ان جوهر الاتفاقيات هو خدمة مصالح حزبين وشخصين من جهة وتغيير شكل النظام من جهة أخرى" .
وقدّم عساقلة "نموذجا من تجربته في العمل المؤسساتي عندما عمل مديرا مشاركا وأشار إلى ان جوهر القيادة المشتركة وأهم شروطها المساواة في القوة والتأثير، بعكس الاتفاقيات غير المتوازنة المبرمة بين نتنياهو جانتس الهادفة للاستيلاء على النظام من خلال تقسيم الموارد والوظائف، في حين في جعبة نتنياهو 61 عضوا بإضافة 15 عضوا لجانتس وكحول لفان، ولهذا فإن الأخير لا يملك القوة والوزن ليكون في حكومة مريضة كهذه، وبالرغم من أن ازرق ابيض يحاول أن يظهر قويا بعدد وزرائه إلا أن تأثيره لا يساوي وزن الريشة، ولن يكون أبدا شريكا بمعنى الشراكة الحقيقية والمتساوية" .
ووجه عساقلة كلامه لجانتس وأعضاء حزبه قائلا: "أما أنت يا جانتس المهرول لحكومة نتنياهو، بخطوتك هذه تقود أعضاء حزبك في كحول لفان كالخرفان إلى المذبح السياسي، فقد نسفت كل الوعود التي بذرتها قبل الانتخابات بتجميد أو الغاء قانون كامينتس، والغاء قانون القومية، أين أنت اليوم وأين حزبك من هذه الوعود وكيف ستجيب على اسئلة الجمهور الذي خدعته !؟؟؟".
وأنهى عساقلة خطابه، مؤكدا أن" القائمة المشتركة ستبذل كل ما بوسعها لإسقاط حكومة الرأسين وبرامجها المعادية للسلام والديمقراطية" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق